زاخاروفا ترثي حال الأثرياء الروس المقيمين بالخارج في زمن كورونا
آخر تحديث GMT18:50:49
 العرب اليوم -

بعدما ألغت بريطانيا تأمينهم الطبي وتملصت من التزاماتها تجاههم

زاخاروفا ترثي حال الأثرياء الروس المقيمين بالخارج في زمن "كورونا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - زاخاروفا ترثي حال الأثرياء الروس المقيمين بالخارج في زمن "كورونا"

الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا
موسكو - العرب اليوم

كشفت الخارجية الروسية عن طلب بعض الأثرياء الروس الذين يعيش أطفالهم في لندن، تدخل روسيا لإعادة أطفالهم إلى البلاد، بعدما ألغت بريطانيا تأمينهم الطبي وتملصت من التزاماتها تجاههم.

وقالت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، اليوم الأحد:"منذ سنوات عديدة، خدع الغرب المواطنين الروس، الذين اختاروا بعد ذلك عدم دعم بلادهم وغادروا لممارسة الأعمال التجارية في الخارج، وها هم الآن يسعون إلى العودة إلى وطنهم مهيضي الجناح".

وكتبت الدبلوماسية على صفحتها على فيسبوك: "طلب بعض الأثرياء الروس الذين أرسلوا أبناءهم للعيش في لندن تدخلنا ومساعدتنا لهم. قالوا إنهم يريدون الآن إعادة الأطفال إلى روسيا، لأنهم ألغوا في إنجلترا (التأمين الطبي) لهم ولم يبقوا على أي التزام تجاههم هناك".

وأضافت متوجهة إلى هؤلاء الأثرياء: "لقد تعرضتم للخداع طوال سنوات عديدة من أجل أموالكم. لقد تعرضتم للمضايقة والخداع ودفعتم الذهب مقابل الوساس والوهم، بدلا من دعم بلادكم وشعبكم الذي أعاد مجد البلاد بجهود جبارة وبصبر وحب عظيم بعد انهيار الاتحاد السوفييتي وانهيار التسعينات".

وتابعت زاخاروفا: "في العديد من البلدان التي أخذتم أموالكم إليها، واشتريتم فيها العقارات، وقمتم ببناء أعمال تجارية كبيرة، يشيرون لكم الآن إلى باب الخروج والمغادرة، بشكل حزين وغير عاطفي، مع عبارة (لا شيء شخصيا، بل مجرد عمل)".

وختمت ساخرة: "لقد حان وقت الوقوف في الطوابير في المطارات العالمية والصراخ بأعلى صوت: "نحن مواطنو روسيا... أليس كذلك؟ نحن مواطنون بموجب القانون، وها نحن ننفض الغبار عن جوازات السفر الروسية... لذلك يجب حث هؤلاء الناس على البدء بالشيء الرئيسي، وهو احترام بلادهم وشعبهم قبل أي شيء آخر".

قد يهمك أيضًا

موسكو تجدّد دعمها للجيش السوري وتؤكّد استمرار "حرب لا هوادة فيها على الإرهابيين"

وفاة الطبيبة الثانية بفيروس كورونا بمستشفى ووهان بعد تدهور حالتها المرضية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زاخاروفا ترثي حال الأثرياء الروس المقيمين بالخارج في زمن كورونا زاخاروفا ترثي حال الأثرياء الروس المقيمين بالخارج في زمن كورونا



تألَّقن بالقفاطين والفساتين العصرية والتنانير الكاجوال

إطلالات لافتة للنجمات العربيات خلال عيد الفطر المبارك

بيروت ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - اتجاهات أحذية تمنح فساتينك الأناقة في صيف 2020

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 01:10 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

الكرفس علاج للمعدة والسمنة

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 17:08 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

جدول متوسط الوزن والطول للأطفال بحسب العمر

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab