اكتشاف أدلة جديدة بشأن علاقة شخصية الشمبانزي وبنية الدماغ
آخر تحديث GMT11:05:15
 العرب اليوم -

تُعد المفتاح لفهم المرض العقلي لدى البشر

اكتشاف أدلة جديدة بشأن علاقة شخصية الشمبانزي وبنية الدماغ

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اكتشاف أدلة جديدة بشأن علاقة شخصية الشمبانزي وبنية الدماغ

حيوان الشمبانزي
واشنطن ـ رولا عيسى

كشف الباحثون عن أدلة جديدة بشأن العلاقة بين شخصية الشمبانزي وبنية الدماغ، إذ تتشكل شخصيات الشمبانزي استجابة للعوامل الجينية والعصبية.

وتوصلت دراسة جديدة إلى أن السمات الفردية لدى الشمبانزي مرتبطة بحجم الحِصِين لديه - وهي منطقة لها دور رئيسي في المشاعر والذاكرة، ويقول الخبراء إن النتائج الجديدة يمكن أن تساعد في تحسين فهمنا لبناء الشخصية لدى البشر والشمبانزي، ومدى ارتباطه بالمرض العقلي.
اكتشاف أدلة جديدة بشأن علاقة شخصية الشمبانزي وبنية الدماغ

وقال الباحث الرئيسي روبرت د. لاتزمان، وهو أستاذ مساعد في قسم علم النفس، "في حين أن الأفراد الذين يستوفون معايير التشخيص للاضطرابات النفسية ذاتها لا يعانون دائمًا من الأعراض ذاتها، إلا إنهم يميلون عمومًا إلى مشاركة السمات الشخصية الأساسية".

ودرس الباحثون في الدراسة الجديدة، في جامعة ولاية جورجيا 191 شمبانزي، وذلك باستخدام بيانات تصوير الدماغ وتصنيفات الشخصيات لدراسة كيف تختلف السمات، ركز الفريق على منطقتين من الدماغ تتعلق بالعاطفة: اللوزة الدماغية والحصين.

وقال لاتزمان "من المستغرب أننا لم نعثر على ارتباط بين سمات شخصية محددة وحجم اللوزة الدماغية، على الرغم من أنها كانت تعتبر منذ فترة طويلة المركز العاطفي للمخ"، "أحد التفسيرات المحتملة هو أن وظيفة اللوزة الدماغية قد تكون أكثر أهمية من علاقتها ببناء الشخصية".

ووفقًا للباحثين، فقد ارتبط امتلاك حصين أكبر بزيادة سلوك "الألفا" وانخفاض القدرة على التحكم االذاتي، وقال لاتزمان "كانت الشمبانزي التي تمتلك مناطق حصين أكبر أكثر اندفاعًا وتحكمًا في الذات"، "وهذا يؤكد على أهمية الحصين ليس فقط في تنظيم العاطفة، ولكن أيضًا في فهم الأساس العصبي للأبعاد الواسعة للشخصية (مثل سلوك ألفا)، والصفات الدقيقة للشخصية (مثل الاندفاعية)".

ويقول لاتزمان أنه قد لوحظت ظواهر مماثلة في البشر الذين يعانون اضطرابات معينة في الصحة العقلية، ويقول "قدرتنا على فهم الأساس التطوري لهذه السمات قد يساعدنا على فهم الجذور التطورية والبيولوجية لكل من الشخصية والمرض النفسي"، "هذا النوع من الأبحاث يمكن أن يساعد العلماء على تطوير طرق علاج تستهدف السلوكيات الأساسية المرتبطة بالمرض العقلي".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف أدلة جديدة بشأن علاقة شخصية الشمبانزي وبنية الدماغ اكتشاف أدلة جديدة بشأن علاقة شخصية الشمبانزي وبنية الدماغ



تميّزت بمعطف بالأسلوب العسكري زيتيّ اللون

ميدلتون تخطف الأنظار بعد عاصفة ميغان ماركل وهاري

لندن - العرب اليوم

GMT 03:28 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

قائمة بالأماكن السياحية في أرخص دولة في أوروبا
 العرب اليوم - قائمة بالأماكن السياحية في أرخص دولة في أوروبا

GMT 03:39 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

تعرفي على طرق تحويل بيتك لواحة سلام نفسي
 العرب اليوم - تعرفي على طرق تحويل بيتك لواحة سلام نفسي

GMT 03:04 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

تعرف على أفضل الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 00:30 2019 الأحد ,29 كانون الأول / ديسمبر

كبسولة النشاط ورفع الحرق وزيادة المناعة صباحاً ومساءً

GMT 00:23 2019 الأحد ,29 كانون الأول / ديسمبر

10 علاجات منزلية تخفي ندبة الجديري المائي

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 05:13 2017 الأربعاء ,11 كانون الثاني / يناير

قرد ذكر يحاول ممارسة الجنس مع سيكا الغزلان في اليابان

GMT 12:53 2019 الأحد ,01 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 06:18 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أحدث سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 09:44 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الفاصوليا الخضراء للعلاج القولون

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 05:04 2019 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

جولة سياحية ساحرة داخل مدينة "العلا" السعودية

GMT 14:29 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وظيفة نظام "ECO" في السيارات وعلاقته بخفض استهلاك الوقود

GMT 02:40 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

جولة مذهلة في جزيرة سانتوريني العالمية في اليونان

GMT 07:30 2015 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

طلاب معهد الجبيل التقني يحصلون على رخصة دولية

GMT 18:23 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

عصير البطاطا الحل الأمثل لقرحة المعدة

GMT 14:43 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

قصة زوجة النبي أيوب عليه السلام من وحي القرآن الكريم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab