الأمم المتحدة تدخل على خط أسواق الحيوانات بعد أزمة كورونا
آخر تحديث GMT19:14:43
 العرب اليوم -

أكّد أنّه على الدول التحرّك لمنع انتشار الأوبئة في المستقبل

الأمم المتحدة تدخل على خط أسواق الحيوانات بعد أزمة "كورونا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأمم المتحدة تدخل على خط أسواق الحيوانات بعد أزمة "كورونا"

الحيوانات البرية
لندن - العرب اليوم

دعت المسؤولة عن قضايا التنوع البيولوجي في الأمم المتحدة، إلى فرض حظر عالمي على أسواق الحيوانات البرية من أجل منع انتشار الأوبئة في المستقبل، في تلميح إلى أن فيروس كورونا المستجد قد يكون انتشر بهذه الطريقة.

وقالت إليزابيث ماروما مريما، الأمينة التنفيذية بالنيابة لاتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي إن "على الدول التحرك لمنع الأوبئة في المستقبل من خلال حظر الأسواق الرطبة التي تبيع الحيوانات الحية والميتة للاستهلاك البشري"، لكنها حذرت من العواقب غير المقصودة لمثل هذا الإجراء.

وأصدرت الصين حظرا مؤقتا على أسواق الحيوانات البرية، حيث يتم الاحتفاظ بهذه الحيوانات حية في أقفاص صغيرة أثناء بيعها، وغالبا في ظروف غير صحية، حيث تحتضن الأمراض التي يمكن أن تنتقل بعد ذلك إلى البشر.

وجاء التحرك الصيني بعدما ساد اعتقاد بأن تفشي فيروس كورونا كان مصدره سوق للحيوانات البرية في مدينة ووهان وسط الصين، بؤرة انتشار الفيروس في أواخر العام الماضي.

وقالت مريما إن هناك روابط واضحة بين تدمير الطبيعة والأمراض البشرية الجديدة، وأضافت في تصريح نشرته صحيفة "غارديان" البريطانية: "إذا لم نعتنِ بالطبيعة فإنها لن تعتني بنا".

ضرر لمجتمعات فقيرة

وبينما يعتبر البعض أنه سيكون من الجيد حظر أسواق الحيوانات الحية كما فعلت الصين وبعض الدول، فإن آخرين يؤكدون أنه هذه الخطوة قد تضر مجتمعات ريفية فقيرة تعتمد على هذه التجارة، خصوصا في إفريقيا.

وتقول مريما في هذا السياق: "ما لم نحصل على بدائل لهذه المجتمعات، فقد يكون هناك خطر من فتح التجارة غير القانونية في الحيوانات البرية، وهو ما سيقودنا إلى أزمات أكبر من بينها تعريض بعض الأنواع لخطر الانقراض".

وأضافت: "نحن بحاجة إلى النظر في كيفية تحقيق التوازن بين حظر أسواق الحيوانات ووضع قوانين تحد من التجارة غير القانونية في المستقبل".

ومع انتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، تصاعد الحديث عن أن تدمير البشرية للطبيعة يخلق ظروفا لانتشار الأمراض الجديدة حيوانية المنشأ.

ودعا جين فنغ تشو، الأمين العام لمؤسسة الصين للحفاظ على التنوع البيولوجي والتنمية الخضراء، السلطات إلى الإبقاء على الحظر المفروض على أسواق الحيوانات البرية بشكل دائم.

وقال تشو: "أوافق على أنه يجب فرض حظر عالمي على الأسواق الرطبة، الأمر الذي سيساعد كثيرا في الحفاظ على الحياة البرية وحماية أنفسنا من التواصل غير الصحي مع الحيوانات".

وأكد أن "أكثر من 70 بالمئة من الأمراض البشرية مصدرها الحيوانات البرية"، مشيرا إلى أن العديد من الحيوانات أصبحت مهددة بالانقراض بسبب تناولها طعاما.

قد يهمك ايضا : 

علماء يُشكّكون في توقُّع دونالد ترامب لعدد ضحايا فيروس "كورونا"

مصير مجهول لموسم الكرة الصفراء في زمن الـ كورونا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمم المتحدة تدخل على خط أسواق الحيوانات بعد أزمة كورونا الأمم المتحدة تدخل على خط أسواق الحيوانات بعد أزمة كورونا



تألَّقن بالقفاطين والفساتين العصرية والتنانير الكاجوال

إطلالات لافتة للنجمات العربيات خلال عيد الفطر المبارك

بيروت ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - اتجاهات أحذية تمنح فساتينك الأناقة في صيف 2020

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 01:10 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

الكرفس علاج للمعدة والسمنة

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 17:08 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

جدول متوسط الوزن والطول للأطفال بحسب العمر

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab