رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس
آخر تحديث GMT15:39:26
 العرب اليوم -

قاد يوفنتوس لتوسيع الفارق الذي يفصله في الصدارة عن لاتسيو

رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس

النجم كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي
روما - العرب اليوم

سجّل كريستيانو رونالدو هدفا من ركلة جزاء في الشوط الأول ليقود يوفنتوس صاحب الصدارة للفوز 2-صفر على مستضيفه بولونيا، لاثنين، ويخفف الضغوط عن المدرب ماوريتسيو ساري وبعد أن أهدر ركلة جزاء أمام ميلان في كأس إيطاليا قبل 10 أيام، وضع كريستيانو رونالدو الكرة في الشباك بنجاح هذه المرة في الدقيقة 23، وضاعف باولو ديبالا النتيجة بهدف رائع قبل الاستراحة ليمنحا فريقهما القادم من تورينو فوزا مريحا ووسع يوفنتوس، الذي يملك 66 نقطة من 27 مباراة، الفارق الذي يفصله في الصدارة عن لاتسيو إلى أربع نقاط. ويحل لاتسيو ضيفا على أتلانتا يوم الأربعاء. ويتأخر إنتر ميلانز بخمس نقاط عن لاتسيو في المركز الثالث، بينما يحتل بولونيا المركز العاشر برصيد 34 نقطة.

وأثار فشل يوفنتوس في التسجيل في مباراتين بكأس إيطاليا بعد استئناف الموسم عقب التوقف بسبب فيروس كورونا، بالإضافة للهزيمة بركلات الترجيح أمام نابولي في نهائي كأس إيطاليا الأربعاء الماضي، شكوكا متعلقة بساري الذي واجه صعوبات في فرض أسلوب لعبه في موسمه الأول مع الفريق لكن لم يكن هناك أي شكوك حول دفاع يوفنتوس، الذي حافظ على نظافة شباكه للمباراة الرابعة على التوالي بجميع المسابقات.وبعد إشراك رونالدو في مركز قلب الهجوم غير المألوف بالنسبة له ضد نابولي، أعاد ساري اللاعب البرتغالي إلى مركزه المعتاد على الجناح.

ونجح يوفنتوس في التقدم عندما جذب ستيفانو دينسويل قميص ماتيسدي ليخت أثناء ركلة ركنية، ليسجل رونالدو هدفه 22 في الدوري هذا الموسم من علامة الجزاء.وصنع فيدريكو برنارديسكي الهدف الثاني بتمريرة ذكية بكعب القدم ليطلق ديبالا تسديدة لا تصد في شباك الحارس أوكاش سكوروبسكي.وسدد برنارديسكي في العارضة، وألغي هدف آخر سجله رونالدو بداعي التسلل في الشوط الثاني.وكان مصدر الإحباط الوحيد ليوفنتوس في المباراة إصابة المدافع ماتيا دي شيليو، وطرد بديله دانيلو بعد حصوله على إنذارين متتاليين قرب النهاية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا : 

رونالدو يوجه رسالة مهمة قبل مواجهة بولونيا مساء اليوم

ساري متفائل بعلاج "العقم التهديفي" لرونالدو

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس



تمنحكِ إطلالة عصرية وشبابية في صيف هذا العام

تعرفي على طرق تنسيق "الشابوه " على طريقة رانيا يوسف

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 15:20 2020 الخميس ,25 حزيران / يونيو

هواوي تدفع ثمن "هوس" ترامب بالجيش الصيني

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:58 2020 الجمعة ,26 حزيران / يونيو

تعرف على أجمل الشواطئ في "هايتي"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 21:04 2020 الخميس ,02 تموز / يوليو

تفاصيل جديدة عن حالة الفنانة رجاء الجداوي

GMT 14:43 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

قصة زوجة النبي أيوب عليه السلام من وحي القرآن الكريم

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية

GMT 05:00 2019 السبت ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الرمادي مع الأصفر في ديكورات غرف معيشة عصرية للمسة عصرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab