الآلاف يشيعون جنازة «الطفلة جنى» بعد قتلها علي يد جارها وحرق جثتها
آخر تحديث GMT13:28:50
 العرب اليوم -

الآلاف يشيعون جنازة «الطفلة جنى» بعد قتلها علي يد جارها وحرق جثتها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الآلاف يشيعون جنازة «الطفلة جنى» بعد قتلها علي يد جارها وحرق جثتها

الآلاف يشيعون جنازة «الطفلة جنى»
القاهرة - العرب اليوم

شيع الآلاف من أهالي قرية «الرودة»، التابعة لمركز المنزلة، مساء الثلاثاء، جثمان الطفلة «جنى محمد صلاح السخرى»، 4 سنوات، عقب انتهاء الطب الشرعي من تشريح الجثة .حيث تجمع أهالي القرية وبعض القرى المجاورة بالشارع الرئيسى بالقرية ووضع الجنازة في صندوق مفتوح وإلتفوا حوله وأدوا صلاة الجنازة في الشارع ثم توجهوا به إلى مقابر القرية لدفنها وسط صراخ وبكاء من نساء القرية، بينما انهارت والدتها وأسرتها أثناء تشييع الجثمان.

وردد المشاركون في الجنازة هتافات «لا اله إلا الله» بينما رددت السيدات «فى الجنة يا جنى» وسقطت والدتها مغشيا عليها وتم نقلها إلى المنزل في حالة سيئة.

كان اللواء رأفت عبدالباعث مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا من اللواء مصطفى كمال مدير مباحث المديرية بورود بلاغ لمأمور مركز شرطة المنزلة بعثور عدد من أهالي قرية الرودة، على جثة طفلة عمرها، 4 سنوات داخل جوال في مبنى تحت الإنشاء على أطراف القرية .

انتقل ضباط مباحث المركز لمكان الواقعة، وبالفحص تبين أن الجثة للطفلة «جنى محمد صلاح السخرى»، 3 سنوات، والمبلغ بغيابها بالقرية منذ يومين، تبين أن الجثة يوجد بها آثار حروق لتشويه ملامحها لعدم التعرف عليها.

وبإخطار النيابة العامة أمرت بنقل الجثة إلى مستشفى المنصورة الدولي، وانتداب الطبيب الشرعي لتشريحها ومعرفة سبب الوفاة وتكليف المباحث بسرعة ضبط الجناة وتحريات المباحث حول الواقعة.

ولأهمية الواقعة انتقل اللواء مصطفى كمال مدير المباحث لمكان الواقعة وشكل فريق بحث برئاسته لكشف غموض الحادث وسرعة ضبط الجناة.

وأكدت تحريات المباحث أن وراء الواقعة «محمد. خ. ال» جار أسرة الطفلة والذى استدرجها إلى سطح منزله وخنقها ثم سرق الحلق من أذنيها ثم غطاها بأكياس بلاستيك وأشعل النيران فيها لإخفاء معالمها وبعد تزايد البحث عنها وضعها في جوال وألقاها في خرابة خلف المنزل «

بضبط المتهم اعترف بإرتكاب الواقعة وبرر فعلته أن زوجته حامل في الشهر الأخير ولايملم مصاريف الولادة وفكر في سرقة حلق الطفلة جنى لتوفير نفقات الولادة.

وبإرشاده تمكنت المباحث من ضبط الحلق قبل بيعه .

قررت النيابة حبس المتهم والتصريح بدفن الجثة وتسليمها لذويهار

قد يهمك ايضا

عشيقان ينتحران معا والطب الشرعي يكشف مفاجأة حول الفتاة

الطب الشرعي يكشف معلومات خطيرة بشان حادثة مقتل شاب وشقيقاته في مدينة الأحساء

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الآلاف يشيعون جنازة «الطفلة جنى» بعد قتلها علي يد جارها وحرق جثتها الآلاف يشيعون جنازة «الطفلة جنى» بعد قتلها علي يد جارها وحرق جثتها



إطلالات أنيقة للدوام مستوحاة من الفنانة مي عمر

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 06:12 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

فساتين ناعمة تخفي عيوب البطن من مجموعات ريزورت 2021
 العرب اليوم - فساتين ناعمة تخفي عيوب البطن من مجموعات ريزورت 2021
 العرب اليوم - "عيون المياه" في الفجيرة وجهة سياحية مثالية للعلاج والاسترخاء

GMT 06:18 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

مجموعة من أفضل أشكال وتصميمات الأرضيات لعام 2021
 العرب اليوم - مجموعة من أفضل أشكال وتصميمات الأرضيات لعام 2021

GMT 22:10 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

الموت يغيّب الزميل سامي حداد بعد عقود من التألق الاعلامي
 العرب اليوم - الموت يغيّب الزميل سامي حداد بعد عقود من التألق الاعلامي

GMT 03:16 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

"جدة البلد"متعة التجوّل عبر التاريخ في "شتاء السعودية"
 العرب اليوم - "جدة البلد"متعة التجوّل عبر التاريخ في "شتاء السعودية"

GMT 07:25 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

غرف النوم المودرن بتصميمات حديثة وألوان مبهرة وهادئة
 العرب اليوم - غرف النوم المودرن بتصميمات حديثة وألوان مبهرة وهادئة

GMT 23:43 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

عامل في مغسلة يحطم سيارة حارس جنوى الـ"فيراري"

GMT 00:27 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

هولشتاين يفجر مفاجأة ويجرّد بايرن ميونيخ من كأس ألمانيا

GMT 03:28 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

نصائح للحفاظ على السيارات عند توقفها لفترات طويلة

GMT 12:40 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

باركيندو يؤكد أن الخفض السعودي يساعد في توازن سوق النفط

GMT 02:48 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

بايدن يخطط لضخ 1.9 تريليون دولار في الاقتصاد

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 03:01 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

"جبل حفيت الصحراوي" تجربة فريدة لعشاق المغامرة

GMT 09:58 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

"غوغل" تطور ميزة تسجل مكالمات الغرباء بصورة تلقائية

GMT 04:42 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

بصمة سيارات لينكون في السينما منذ ظهور التلفزيون الملون

GMT 04:29 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 00:32 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

بلباو يهزم ريال مدريد ويتحدى برشلونة في الدوري الإسباني

GMT 18:23 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

عصير البطاطا الحل الأمثل لقرحة المعدة

GMT 14:52 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

أمامك فرص مهنية جديدة غير معلنة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab