جامعة الملك عبدالعزيز تنشئ 142278 فصلاً إلكترونياً افتراضياً لجميع مقرراتها
آخر تحديث GMT14:23:26
 العرب اليوم -

جامعة الملك عبدالعزيز تنشئ "142,278" فصلاً إلكترونياً افتراضياً لجميع مقرراتها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - جامعة الملك عبدالعزيز تنشئ "142,278" فصلاً إلكترونياً افتراضياً لجميع مقرراتها

جامعة الملك عبدالعزيز
الرياض - العرب اليوم

نجحت جامعة الملك عبدالعزيز في إنشاء "142,278" فصلاً إلكترونياً افتراضياً لجميع مقرراتها ضمن جهودها الملموسة في توفير بيئة تعليمية لأعضاء هيئة التدريس والطلبة تحت إشراف عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد ، حيث بلغ عدد الحاضرين فيها 2,048,317 لبرامج الانتظام عبر الإنترنت بمدة إجمالية 187,161 ساعة منذ بدء جائحة فيروس كورنا المستجد وحتى انتهاء العام الدراسي الحالي . واوضح عميد التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور هشام بن جميل برديسي أن جامعة الملك عبدالعزيز تعتبر من أوائل الجامعات في التحول للعمل الإلكتروني ، حيث أظهرت مؤشرات نظام التعلم الإلكتروني للجامعة تميزاً في تفعيل أنماط التقييم الحديثة لعملية التعلم عن بعد ، وقد تم إنشاء 120,477 لوحةً نقاش ومنتديات للطلبة ، ووصل عدد التقييمات لما يزيد عن المليون و750 ألف تقييم ما بين اختبارات وواجبات ، حيث أنهت جامعة الملك عبدالعزيز رحلة الطلبة الدراسية بـ 448,492 اختباراً إلكترونياً بنجاح وانسيابية في الإجراءات الإلكترونية للعام الدراسي الحالي موزعة على 16,455 مقرراً .


ولفت الدكتور برديسي إلى أن جامعة الملك عبدالعزيز وفي إطار تعزيز وتفعيل ممارسات التعلم الإلكتروني لأعضاء هيئة التدريس والطلبة، حيث تم تقديم عدد 55 دورة تدريبية أون لاين لأعضاء هيئة التدريس استفاد منها 8258 متدرب، و60 دورة تدريبية أخرى للطلبة استفاد منها أكثر من 7500 طالب وطالبة ، فيما يخص مناقشة الرسائل العلمية لطلبة الدراسات العليا عبر الفصول الافتراضية فقد تم بحمد الله مناقشة 272 رسالة علمية ، منها 234 رسالة ماجستير و38 رسالة دكتوراه موزعة على 24 كلية بالجامعة ، حيث بلغ عدد الحضور فيها 17,510 خلال المناقشات . وعززت المملكة مكانتها وتقدمها في توظيف التقنية الإلكترونية في أداء العمل عن بعد ضمن الاجراءات الاحترازية التي وضعتها الحكومة الرشيدة للحد من تفشي فيروس كورونا لما يقارب الـ 3 أشهر ، وتغلبها على مختلف دول العالم في إدارة الأزمات ، حيث حققت منشآت العمل من القطاعين الحكومي والخاص معدلات أداء مرتفعة في توظيف التقنية الإلكترونية أثناء مرحلة تعليق الحضور لمقارها الرسمية حفاظاً على صحة وسلامة الجميع .

قد يهمك أيضاً :

مدير جامعة الملك عبدالعزيز ينوه بتصنيف كلية المجتمع مركزًا لتدريب المحاسبة

مدير جامعة الملك عبدالعزيز يؤكد على العمل كفريق واحد

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جامعة الملك عبدالعزيز تنشئ 142278 فصلاً إلكترونياً افتراضياً لجميع مقرراتها جامعة الملك عبدالعزيز تنشئ 142278 فصلاً إلكترونياً افتراضياً لجميع مقرراتها



تمايلت باللون الأبيض مع القصة المريحة والفراغات الجريئة

فساتين ماكسي لإطلالة مستوحاة من فيكتوريا بيكهام

لندن_العرب اليوم

GMT 02:31 2020 الخميس ,24 أيلول / سبتمبر

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في "سكوبي"
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في "سكوبي"

GMT 04:43 2020 الإثنين ,14 أيلول / سبتمبر

شيفروليه تكشف عن 5 فئات من طرازها المميز ماليبو

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 07:21 2019 الثلاثاء ,09 إبريل / نيسان

أحدث وأجمل أشكال ديكورات غرف الأطفال لعام 2019

GMT 15:02 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة أسطورة رفع الأثقال التركي سليمان أوغلو في المستشفى

GMT 21:24 2018 السبت ,23 حزيران / يونيو

التهاب الحلق أبرز الأمراض التي يعالجها الزبيب

GMT 00:39 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

هنا شيحة تصف أصعب مشاهدها في "الطوفان"

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab