الديناصورات العملاقة تنقلت عبر القارات قبل نحو 100 مليون سنة
آخر تحديث GMT01:47:47
 العرب اليوم -

الديناصورات العملاقة تنقلت عبر القارات قبل نحو 100 مليون سنة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الديناصورات العملاقة تنقلت عبر القارات قبل نحو 100 مليون سنة

الديناصورات العملاقة
واشنطن - العرب اليوم

ربما تكون بعض الديناصورات العملاقة قد نشأت في أمريكا الجنوبية، وانتقلت عبر القارة القطبية الجنوبية إلى أستراليا، قبل نحو 100 مليون سنة.

واستطاعت الديناصورات القيام بهذه الرحلة، حينما سمحت فترة الدفء لها بالمرور فوق الأراضي المتجمدة، التي تشكلت بين القارات.
وألقت حفريتان مكتشفتان في أستراليا ضوءا جديدا على هذه النظرية.
وترجع العينتان إلى ما يسمى الصربوديات، وهي مجموعة من الديناصورات الضخمة آكلة الأعشاب، تتميز برقابها الطويلة ورأسها الصغير.
وتصنف هذه المجموعة بشكل أكثر دقة ضمن مجموعة الـ "تيتانوصور"، وتعد من بين أضخم الديناصورات التي مشت على الأرض.
ويقول الدكتور "ستيفن بروبات" المشرف على الدراسة، ويعمل بالمتحف الاسترالي لعصر الديناصورات، إن العينتين تضيفان إلى معرفتنا عن ذلك العصر، الذي مضى عليه ما بين 95: 98 مليون سنة.
ويضيف: "لقد أخذنا فكرة أفضل بكثير عن هذه الحيوانات عموما".
وأتبع: "وكنتيجة لذلك يمكننا أن نستنتج كيف أثر المناخ على تلك الديناصورات، وكيف أثر عليها موقع القارات، وكذلك كيف تطورت عبر الزمن".

شجرة عائلة الصوربوديات
وعُثر على إحدى الحفريتين في بلدة وينتون، في ولاية كوينزلاند باستراليا، وسميت باسم سافاناصورس إيليتورام، على اسم أعضاء من عائلة إيليوت، الذين وجدوا الحفرية في كومة من العظام، حينما كانوا يرعون الغنم في أرضهم.
وجمع الهيكل العظمي من 17 قطعة من العظام كانت مغطاة بالصخور، في عملية استغرقت عشر سنوات.
واكتشف العلماء أيضا عظام الرأس من حفرية أخري للصربود، سميت "ديامانتناصورس ماتلداي".
ويقول الدكتور بروبات: "ساعدت عينة ديامانتناصورس على سد العديد من الفراغات، في معرفتنا بتشريح الهيكل العظمي لهذه المجموعة من الديناصورات".
وأضاف: "سمح لنا الجزء من الجمجمة الذي يغلف الدماغ بتعريف موقع الديامانتناصور، في شجرة عائلة الصوربوديات".

عبور القارة القطبية
وتساعد الحفريتان على إثبات أن التيتانوصورات كانت تعيش في كافة أنحاء العالم، قبل نحو مئة مليون سنة.
وقد يكون ذلك ممكنا بسبب ترتيب القارات والتغيرات المناخية في العالم.
ويقول الدكتور "بول أبتشيرش"، من كلية لندن الجامعية، إن قارتي أستراليا وأمريكا الجنوبية كانتا متصلتين بالقارة القطبية الجنوبية، طوال معظم العصر الطباشيري.
وحينما كان السافاناصورس حيا قبل نحو 95 مليون سنة، كان متوسط درجة حرارة العالم أدفأ من العصر الحالي، لكنها كانت باردة جدا عند القطبين.
وأضاف: "نحن نعتقد أن أسلاف السافاناصورس كانوا من أمريكا الجنوبية، ولكن لم يكن باستطاعتهم ولم يدخلوا أستراليا إلا قبل نحو 105 مليون سنة".
وأتبع: "في ذلك الوقت زاد متوسط درجات الحرارة في العالم، بما سمح للصوربوديات باجتياز اليابسة عند خطوط العرض القطبية".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الديناصورات العملاقة تنقلت عبر القارات قبل نحو 100 مليون سنة الديناصورات العملاقة تنقلت عبر القارات قبل نحو 100 مليون سنة



تلازم المنزل برفقة عائلتها بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد

نانسي عجرم تُشارك جمهورها صورة بفستان عصريّ من "ذا فويس كيدز"

بيروت - العرب اليوم
 العرب اليوم - 5 أفكار مختلفة لحفل زفاف بسيط ومميز في زمن "كورونا"
 العرب اليوم - 11 نصيحة لعطلة منزلية لا تنسى في ظل الحجر الصحي

GMT 01:04 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

تعرف على حقيقة سقوط نيزك مدمر على نيجيريا

GMT 04:22 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

ترامب يؤكّد أنه تحدث مع بوتين بشأن أسعار النفط

GMT 21:31 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

تعرف على حقيقة الشعور بالتبول أثناء الجُماع

GMT 12:50 2020 الإثنين ,16 آذار/ مارس

التجربة الأولى على لقاح كورونا

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 08:53 2014 الجمعة ,12 كانون الأول / ديسمبر

الفنان السعودي الشاب برهان يطلق ألبومه الأول "أشهد "

GMT 19:34 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

كلمة "الحمد لله" سر الرضا الكامل عن كل شيء

GMT 01:44 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار لإضفاء لمسات الدفء والرومانسية إلى غرفة النوم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab