حتى بعد الزواج لم أستطع تجاوز الماضي
آخر تحديث GMT18:49:23
 العرب اليوم -

حتى بعد الزواج لم أستطع تجاوز الماضي

 العرب اليوم -

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مشكلتي اني متزوجه من سنتين وثلاثه أشهر والى الان اعاني من مشكلة الماضي، قبل زواجي كنت بعلاقه مع شاب عبر النت استمرت علاقتنا سنتين وبعدها خطبني شخص من عائلتي اللي هو زوجي حاليا واني كنت رافضة بحجة الدراسة الجامعية بس اهلي أصروا على زواجي مع انهم ما يعرفوا السبب الأساسي ولأن ابي كان شخص شديد حتى بالتفاهم استسلمت للأمر الواقع وصليت استخاره والحمد لله ارتحت مع اني كنت بحالة نفسيه مدمره من هذا الزواج وافترقت عن ذاك الشاب بعدما تكلمت معه اني هتزوج هو كان هادئ ويقول لي الله يسعدك وما جرحني لأن بالأصل كانت علاقتنا مستحيله وكنا متأكدين من هذا الشي وهو من بلد بعيده عن بلدي وأيضا ممنوع من السفر لأي دولة لأن اخوه بدولتهم مطلوب أمنيا ويعتبروه إرهابي، اني مصدقه لظرفه واعرف انه ما كان يقدر يعمل لي شي بذيك الفتره لأن الكلام اللي قاله عن اخوه ومنعه للسفر صدق لاني شفت بالنت وبحثت عن اسم اخوه وعائلته وطلع كلامه صح، عشان كذا زادات نفسيتي وكنت ألوم نفسي فقط اني السبب بتدمر حياتي ولا زلت إلى الآن تجيني فترات ترجعني للصفر بعدما اتحسن، اول ما تزوجت كنت اكره زوجي واكره اي مكان يتواجد به عشت بجحيم كنت دائما أبكي، ما كنت قادره اتقبله أبدا بس مع الأيام أصبح عندي شخص جيد لأنه تحملني بأوقات كثيره وما كان يجرحني ابدا واني كنت أحاول اسعده بكل شي، كنت اكذب بعدة أشياء عشان اسعده والي الان نفس الشي، بس مشكلة الماضي باقي كل يوم لازم يخطر ذاك ببالي، احاول ما اتذكره بس كذا يجيني التفكير به فجأه، دائما ادعي يحبب لقلبي زوجي وينسني الماضي بس الي الان ما قدرت، كانت تجيني أيام أضعف بشكل كبير لدرجة اكره كل شي وتجيني افكر اراسل الشاب اقول انه السبب او اغلط عليه كنت اكتب عدة رسائل لرقمه كانت كلها كره وقت الغضب بس ارجع احذفها قبلما ارسلها، لما أضعف احيانا اقرا قرآن وأحيانا فقط ابكي وأحيانا تجيني قرارات اراسله ومع الأسف قد رسلت له ثلاث مرات مره عبر صديقة من بنات النت ومره رحت له للموقع ذاك ومره رسلت له عبر الرقم، وكان بكل مره يرفض ارسل له أي شي حتى لما رسلت له آخر مره عبر الرقم ما رد على بس راح لصديقتي وقال لها لا أكون ارسل له وافكر بحياتي وانتبه لنفسي وزوجي ومن بعد ذيك المره قاومت نفسي كثير والي الان معاد رسلت له أي شي حتى لما كنت أضعف بس اني مش عارفه أتجاوز الماضي واني يأنبني ضميري كثير ابكي على حالي وحال زوجي مرات كثيره اتمنى يتزوج يمكن يرتاح لاني مهما حاولت اسعده لازم ما تجي ايام اجعله حزين بسببي اني والله اتمنى لزوجي حياة سعيده اتمنى يكون أسعد شخص بهذي الحياه بس ما قدرت أبدا أمنحه الحياة الزوجيه السعيده مثل كل الأزواج، قلت له بعد زواجي بسنه يطلقني لاني تعبت قالي ليش قلت له احسن عشان ما اظلمك ولا أظلم نفسي قالي طيب ايش السبب واني ضعفت وقلت له اني كنت احب شخص قبله هو بكى وقتها واني بكيت قلت يمكن لو صارحته يطلقني ونرتاح بس زدت ألمه جلس بعد كلامنا ثلاثه ايام زعلان وبعدها رجع كلمني وقال انا أحبك وما احب تتركيني وننسى الماضي ونبدأ حياة جديده لاني ما احب اطلقك ابدا وقال لي فكري، بعدما فكرت قلت له طيب نبدأ حياة جديده بس استحملني ومع الأيام تحسن وضعنا بس ابدا ما قدرت أمنحه قلبي أحبه كزوج وما اتمنى اعيش مع غيره واتمنى الله يسعدنا بس ما قدرت انسى ذاك والله غصب عني دائما ادعي الله ينسيني الشاب ويحبب لقلبي زوجي، اني اخاف اكون من النساء الخائنات لازواجهن أخاف ربي يدخلني النار لاني ما نسيته بس مش بيدي ما قدرت انسى الماضي، وربي ما قد رزقني إلى الآن بطفل اني اتمنى طفل يمكن انسى كل شي يمكن هذا الطفل يحبب لقلبي زوجي بس ربي ما كتب لي الحمد لله على كل حال اني اخاف تستمر حياتي على ذكريات الماضي اتمنى اعيش بدون ما تجيني أي أفكار خايسه. اخاف الله يعاقبني بسبب علاقتي ذيك واخاف انحرم من الأطفال، أحيانا أقول هذا ابتلاء وأحيانا أقول هذا عقوبه اني كتبت مشكلتي ارتاح تعبت من كتمان كل شي

اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها الأفكار

بيروت ـ العرب اليوم
 العرب اليوم -
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab