تستاهلين اللعب عليك
آخر تحديث GMT18:03:18
 العرب اليوم -

تستاهلين اللعب عليك

 العرب اليوم -

- السلام عليكم سيدتي، أنا فتاة عزباء، عمري 25 عاماً، تعرفت الى واحد من الشباب، كان يلاحقني منذ سنة ونصف السنة على حسب كلامه. وصلني رقمه عن طريق الـ "بلوتوث" تقريباً أكثر من 3 مرات، وهو كان يتمنّى أن أكلمه. لكن استخدامي الـ "بلوتوث" كان مُجرد استقبال صور من مجهولين. وما كان عندي الجرأة أن أتصل على أي رقم. المهم أني ذات مرّة اتصلت به لا أدري لماذا. وبعدها شعرت بانني أحببته من قلبي. وها انا أكلمه منذ 7 أشهر، وما عدت أقدر أن أبتعد عنه ولا هو أيضاً يقدر على فراقي. علماً بأني أحاول تركه ولا أقدر. بعدها، رحت أحاول أقنعه بأن يتزوجني، لكنه دائماً يقول إن أمه لا ترضى أن يتزوج بنتاً لا تعرفها، الى ان اكتشفت بالصدفة أنه متزوج وعنده أولاد. وعندما صارحته، لم يعترف. سيدتي، أريد ان أتركه، لكني والله لا أقدر أن أتجمل فراقه، لقد أحببته من قلبي مع انه لا يريد أن يتزوجني. تصوري أنه لم يخبرني باسمه الحقيقي وانا غفرت له كل الذي فعله معي، سيدتي، مؤخراً اتصل بي وقال: "ما دمت قد عرفت أني متزوج، أني متزوج، ماذا تريدين مني؟ أنا خائن. لكنه لم يقل لي لماذا يخونها ويكلمني؟ سيدتي، الشوق إليه ذبحني، أرجوك ساعديني. لكن لا تقولي لي أتركيه... أريد حلاً فأنا أحبه جداً.

من أشهر الماركات العالمية والمصممين العرب والأجانب

تألقي بفساتين بنقشة الورود بأسلوب ياسمين صبري

القاهرة ـ العرب اليوم
 العرب اليوم -
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab