المشكلة  أنا بنت وحيدة لأمي على ولدين، عندي 26 سنة، مشكلتي تتلخص في أني أخاف أن أتجوز، كل ماحد يتقدم لي، أخاف وأتراجع وأرفض، فكرة أن أترك والدتي وحدها ترعبني؛ خصوصاً أن والدي متوفى، وأخواتى متجوزين وكل واحد شق طريقه

أخاف أن ممكن زوجي ميتفهمش الموقف وميرضاش يخليني أزورها كتير، أو آتي بها عندي

ساعات بفكر أفرض أنه لو لم يحب ماما، حيبقى الوضع إيه

ممكن أنا وهو لا ننسجم مع بعض أو يكون مش مناسب

كل ده يخوفني ويخليني أرفض، أنا عارفه أن العمر بيجري، بس مش عارفة أعمل إيه
آخر تحديث GMT20:42:39
 العرب اليوم -

وحيدة أمي وأخاف تركها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم -

المغرب اليوم

المشكلة : أنا بنت وحيدة لأمي على ولدين، عندي 26 سنة، مشكلتي تتلخص في أني أخاف أن أتجوز، كل ماحد يتقدم لي، أخاف وأتراجع وأرفض، فكرة أن أترك والدتي وحدها ترعبني؛ خصوصاً أن والدي متوفى، وأخواتى متجوزين وكل واحد شق طريقه. أخاف أن ممكن زوجي ميتفهمش الموقف وميرضاش يخليني أزورها كتير، أو آتي بها عندي. ساعات بفكر أفرض أنه لو لم يحب ماما، حيبقى الوضع إيه؟؟ ممكن أنا وهو لا ننسجم مع بعض.. أو يكون مش مناسب.. كل ده يخوفني ويخليني أرفض، أنا عارفه أن العمر بيجري، بس مش عارفة أعمل إيه ؟

المغرب اليوم

الحل : أحسني يا ابنتي ظنك بالله، وتفاءلي خيراً؛ فمن يدري؟ فربما تجدين عريساً يماثلك في البر والحنان، ولديه أم ويمكن أن تصبح مع الوقت صديقة لأمك , فكري بهذا الاتجاه، ولا تعزلي نفسك وأمك عن زوج المستقبل وعائلته؛ بل فكري بأن العائلة ستكبر وسيكون هناك مجال للود والتعاون والتراحم، هذا ما ينبغي أن تأمليه وتتوجهي بدعائك إلى الله، عز وجل، أن يحققه لك؛ رأفة بأمك وبراً بها، إنه سميع مجيب .

arabstoday

سيرين عبد النور تعيد ارتداء فستان ظهرت به وفاء الكيلاني

بيروت ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - مفيد فوزي يصف نفسه بـ"الغرور" ويؤكد أن عادل إمام هو المتربع الوحيد على عرش النجومية
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab