علماء المستقبل يكشفون كيف ستبدو الحياة بعد أزمة وباء كورونا
آخر تحديث GMT09:25:45
 العرب اليوم -

ارتفاع عدد العاملين من المنزل وأموال أكثر للرعاية الصحّية

علماء المستقبل يكشفون كيف ستبدو الحياة بعد أزمة وباء "كورونا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علماء المستقبل يكشفون كيف ستبدو الحياة بعد أزمة وباء "كورونا"

مستقبليون يكشفون كيف ستبدو الحياة بعد أزمة كورونا-صورة تعبيرية
لندن - العرب اليوم

كشف علماء المستقبل عما قد يبدو عليه العالم بمجرد انتهاء أزمة فيروس كورونا الجديد، وتحدّث موقع "ذي صن" البريطاني مع اثنين من علماء المستقبل المحترفين، اللذين يعتقدان أننا قد نشهد نهاية ما يُعرف بـ"9 إلى 5"، وغيرها من الأحداث.

- نهاية نظام العمل "9 إلي 5"

يعتقد توم تشيزرايت، الذي يتأمل في المستقبل، أننا سنشهد قريبا نهاية ساعات العمل العادية.

وفي حديثه مع "ذي صن"، قال توم: "ستدرك الشركات الذكية أن البشر ليسوا روبوتات، ودعونا نعمل بطرق أكثر إنتاجية. وهذا يعني تعيين يوم العمل تبعا لساعة جسمك، حتى تحصل على قسط كاف من النوم. العمل على دفعات ليست طويلة، وكسرها ببعض التمارين".

- العمل-المنزلي الجماعي الشامل

ارتفع عدد الأشخاص الذين يعملون من المنزل بشكل حاد - ومن الصعب أن نتخيل عودة جميع العاملين في المكاتب إلى حياتهم القديمة.

ويعتقد إيان بيرسون، وهو خبير مستقبلي مشهور، أننا سنرى المزيد من الناس يتخلون عن "رحلة الذهاب إلى العمل" في عالم ما بعد أزمة فيروس كورونا.

وقال إيان: "سيظل الكثيرون في المنزل في كثير من الأحيان. لذلك سيكون هناك تنقل أقل، مع ازدحام أقل وتلوث أقل، وانبعاث ثاني أكسيد الكربون أقل".

قبل عام 2020، كانت رؤية "تحضّر" الناس لأحداث مستقبلية - الأشخاص المهووسون بيوم القيامة الذين يقومون بتخزين الإمدادات وبناء الملاجئ – غريبة نوعا ما.

ولكن توم يعتقد أن ممارسة التحضير ستكون أكثر شعبية في السنوات القادمة. وأوضح أن "الأغنياء في الولايات المتحدة كانوا يستعدون لسنوات. وأنها نقطة فخر لأصحاب وادي السليكون ولديهم جميعا بيت عطلات مخبأ وفيه ما يكفي من الطعام المعلب والأسلحة من أجل النجاة من غيبوبة نهاية العالم. وقد يبدأ الآن المزيد من الناس في المملكة المتحدة في اتباع نهجهم".

- المزيد من المال من أجل الصحة

تم تحسين تكنولوجيا وخبرات وتقنيات الصحة بشكل مطرد - ولكن جميع النظم الصحية تكافح تحت وطأة جائحة مدمرة.

وأصبحت البنية التحتية الصحية الوطنية الآن أكثر حيوية من أي وقت مضى، لذلك يعتقد إيان أنه سيتم ضخ الكثير من المال في الرعاية الصحية من الآن فصاعدا.

- سائقو السيارات ، في كل مكان!

يمكن أن يكون تغيير كبير سيئ على البيئة: طفرة في القيادة.

ويعتقد توم أنه سيتم دفع المزيد من الأشخاص لاستخدام وسائل النقل الشخصية الخاصة بهم، ما قد يجعل تطوير المركبات الكهربائية "الصديقة للبيئة"، أكثر أهمية من أي وقت مضى.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

إيران تتوصل للقاح يساعد في علاج أعراض فيروس كورونا

خبراء الأحوال الجوية يؤكّدون أنّ درجة حرارة الأرض الأعلى خلال العقد الماضي

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء المستقبل يكشفون كيف ستبدو الحياة بعد أزمة وباء كورونا علماء المستقبل يكشفون كيف ستبدو الحياة بعد أزمة وباء كورونا



اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها الأفكار

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 14:22 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

تواصل مفاوضات الأهلي مع اللاعب دا كوستا

GMT 01:09 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

حكايات قرآنية ومعجزات من سورة "الإنسان"

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري

GMT 15:59 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 02:44 2013 الخميس ,19 كانون الأول / ديسمبر

الخس والجرجير لمرضى القولون العصبي

GMT 00:28 2015 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

منة فضالي ترفض عمليات التجميل وتبحث عن رجل يحتويها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab