فيدو مرعب لمجموعة ضخمة من الأسماك تُهاجم عددًا من التماسيح
آخر تحديث GMT22:26:21
 العرب اليوم -

حاولت الإفلات من هذا الموقف بالغوص في الماء دون فائدة

فيدو مرعب لمجموعة ضخمة من الأسماك تُهاجم عددًا من التماسيح

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فيدو مرعب لمجموعة ضخمة من الأسماك تُهاجم عددًا من التماسيح

التمساح
لندن ـ العرب اليوم

تعد التماسيح من الكائنات البحرية الضخمة، التي تهدد أي نوع آخر من الكائنات البحرية، أو حتى من الكائنات الحية، التي يمكن أن تقترب من أماكن وجودها، حيث تنتشر في العديد من البحيرات والمستنقعات وبعض الأنهار، وتبحث عن طعامها بالاختباء على حافة المياه لالتهام أي كائن يقترب للشرب منها إضافة إلى الكائنات البحرية التي تستطيع مداهمتها تحت الماء.
لكن قوة التماسيح ليست مطلقة، حيث يمكن لبعض الكائنات الصغيرة، أن تقضي عليها أو تجبرها على الفرار، إذا قامت بمهاجمتها بأعداد كبيرة، وفي هذا الصدد نشرت صحيفة "ذا صن" البريطانية مقطع فيديو، قالت إنه لمجموعة ضخمة من الأسماك الصغيرة، تهاجم عددا من التماسيح في أحد المستنقعات، مشيرة إلى أن التماسيح بدت عاجزة وتحاول الفرار بأي وسيلة.
ويظهر في الفيديو بعض التماسيح التي تحيط بها الأسماك الصغيرة من كل مكان، بينما تحاول الإفلات من هذا الموقف المرعب بالغوص في الماء دون فائدة، حيث تواصل الأسماك تعقبها.

قد يهمك ايضـــًا :

العثور على جثة طفل في إندونيسيا داخل معدة تمساح بعد أيام من البحث

إندونيسيا تطرح مكافأة لمن يخلص تمساح من أزمته بعد معاناة 4 سنوات

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيدو مرعب لمجموعة ضخمة من الأسماك تُهاجم عددًا من التماسيح فيدو مرعب لمجموعة ضخمة من الأسماك تُهاجم عددًا من التماسيح



 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية لقضاء "شهر العسل"

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 07:08 2020 الأحد ,21 حزيران / يونيو

بث مباشر لظاهرة الكسوف الجزئي للشمس

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 07:26 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

ثلاثة أسباب تمنعك من شراء سيارة "بورش باناميرا 4 E"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab