معلمة تركية تُطلق مبادرة من باب إلى باب لتدريس تلاميذها بشكل مباشر
آخر تحديث GMT11:22:40
 العرب اليوم -

بعد إعلان الحكومة أهمية متابعة التعليم عن بعد لمكافحة "كورونا"

معلمة تركية تُطلق مبادرة "من باب إلى باب" لتدريس تلاميذها بشكل مباشر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - معلمة تركية تُطلق مبادرة "من باب إلى باب" لتدريس تلاميذها بشكل مباشر

التعليم عن بعد
أنقرة - العرب اليوم

أطلقت المعلمة التركية غمزة أرسلان، التي تعمل في منطقة طوسبا بولاية وان، مبادرة لتدريس طلابها في منازلهم حتى يتمكنوا من الحصول على تعليم المباشر مع اتباع البروتكول الصحي، وذلك بعد إعلان الحكومة التركية عن ضرورة متابعة التعليم عن بعد لمكافحة تفشي فيروس كورونا، فأطلقت مبادرة "من باب الى باب".أرسلان معلمة للفصل الأول تعمل في منطقة تابانلي التابعة لمنطقة توسبا منذ 3 سنوات، وقد قررت ألا تترك طلابها وحدهم في عملية التعليم عن بعد، وبعد أن رأت أن معظم الطلاب لا يستطيعون المشاركة في عملية التعليم عن بعد بسبب نقص الإنترنت في منازلهم، أطلقت مبادرة استحسنها الأهالي والطلبة وبادرت بالذهاب الى منازل تلاميذها لتدريسهم وتسليمهم نسخًا من ملاحظات الدروس التي تشرحها لهم، وذلك بدعم من مدير منطقة التربية محمد بكر بيديفي أوغلو.

زار بيديفي أوغلو المدرسة التي تدرّس فيها غمزة، وهنّأها على تضحيتها وبذلها لتلك الجهود الجبارة، وقال: "هذا هو الإيثار من أجل إنتاج بدائل وعدم اليأس في مواجهة التحديات. بدأنا عملية التعليم عن بعد كوزارة للتربية، وتم تقييد المدرسين بتنفيذ عملية التعليم عن بعد في إطار التخطيط الرامي لمكافحة تفشي الفيروس التاجي، ولكن قد يواجه بعض طلابنا مشاكل بسبب عدم توفر الإنترنت في منازلهم أوحتي عدم تقبلهم للدراسة عن بعد. ونظرًا لعدم وجود إنترنت في منازل بعض الأطفال من التلاميذ، حرصت إحدى المعلمات على أخذ السبورة وقدمت دروسًا من الباب إلى الباب. وهكذا يكمل طلابنا عملية تعليمهم". وأضاف أن"سلوك معلمة أرسلان هو مثال على التضحية ونريد أن ينتشر هذا المثال للمعلم جيد".

من جهتها أكدت المعلمة أرسلان، أنها تعمل في الحي منذ 3 سنوات ولديها 18 طالبًا، وقالت: "التعليم عن بعد مفيد في معظم الأماكن. يوجد في مدرستنا أيضًا إنترنت، لكنه صعب للذين لا يوجد إنترنت في منازلهم. بعد الاجتماع مع مدير التربية، كنت أقوم بإعداد واجباتي المدرسية وتوزيعها للتلاميذ من الباب إلى الباب. وأثناء القيام بذلك، بدأت في إلقاء المحاضرات بالذهاب لباب منازل تلاميذي برفقة سبورة في اليوم التالي، أتحقق من واجبات طلابنا المنزلية وأرسل نسخهم الجديدة بعد إلقاء المحاضرة عليهم. عندما قمت بتسليم الصور لأول مرة، أدركت أن الطلاب لا يمكنهم فهم الموضوع. وبعد أن بدأت التدريس على السبورة، أدركت أن الطلاب يفهمون بشكل أفضل. أعتقد أن هذه الممارسة جيدة جدًا. كما يقدم لنا آباؤنا الدعم اللازم".ومن جهة أخرى، أعرب أولياء الأمور والطلاب عن سعادتهم الشديدة لتضحيات المعلمين وسعيهم للتعليم بالطريقة الأفضل، شاكرين المعلمة أرسلان.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

المعلمة الأميركية التي ادعت أنها أفريقية تترك وظيفتها في جامعة جورج واشنطن

تفاصيل عن المعلمة "زينب" إحدى ضحايا مذبحة الأحساء في السعودية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معلمة تركية تُطلق مبادرة من باب إلى باب لتدريس تلاميذها بشكل مباشر معلمة تركية تُطلق مبادرة من باب إلى باب لتدريس تلاميذها بشكل مباشر



ارتدت تنورة تنس سوداء مع قميص من النوع الثقيل

صوفيا ريتشي تخطف الأنظار بإطلالة رياضية في أحدث ظهور

لندن_العرب اليوم

GMT 00:55 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"كورونا" يضرب السياحة في جزر سيشل و83% نسبة انخفاض
 العرب اليوم - "كورونا" يضرب السياحة في جزر سيشل و83% نسبة انخفاض

GMT 02:50 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 03:33 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الهيكل المالي لـ"مجموعة العشرين" يضع أجندة للمرونة

GMT 01:55 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على ما وراء قصور "سان بطرسبرغ" واستمتع بمعالمها

GMT 08:59 2020 الخميس ,01 تشرين الأول / أكتوبر

"أبل" تطلق هواتف آيفون الجديدة دون شاحن وسماعات

GMT 12:31 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

تعرفي على أهم أضرار البيرة أثناء فترة الحمل

GMT 01:28 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

شيرين رضا تؤكّد أنّ أحمد الفيشاوي لم يعرض عليها الزواج

GMT 09:12 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"ديولكس" تكشف عن لون الدهانات الأفضل لعام 2018

GMT 07:05 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز مميَّزات وعيوب السيارة لكزس LX 570 رباعية الدّفع

GMT 00:41 2017 الجمعة ,14 إبريل / نيسان

فيفي عبده ضيفة الحلقة الأخيرة من "لهون و بس "

GMT 02:52 2018 السبت ,24 شباط / فبراير

"فواصل الديكور" بديلًا عن الجدران في منزلك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab