عبدالغفّار يؤكّد أن مؤسسات البحث العلمي تضع إمكانياتها لمواجهة كورونا
آخر تحديث GMT12:32:02
 العرب اليوم -

وجّه بتذليل العقبات التي تواجه الباحثين المصريين وتوفير كافة الإمكانيات لهم

عبدالغفّار يؤكّد أن مؤسسات البحث العلمي تضع إمكانياتها لمواجهة "كورونا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عبدالغفّار يؤكّد أن مؤسسات البحث العلمي تضع إمكانياتها لمواجهة "كورونا"

الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي
القاهرة ـ العرب اليوم

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور خالد عبدالغفار، أهمية الجهود البحثية التي تقوم بها المراكز والمعاهد والهيئات البحثية سواء التابعة للوزارة أو للجامعات المصرية؛ لمواجهة فيروس "كورونا المستجد".

جاء ذلك خلال جولته التفقدية لمركز التميز العلمي للفيروسات بالمركز القومي للبحوث، الذي يضم مجموعة من العلماء ذوي الخبرة في مجال الفيروسات.

ووجه وزير التعليم العالي بضرورة تذليل كافة العقبات التي تواجه الباحثين المصريين وتوفير كافة الإمكانيات والأدوات لهم؛ من أجل إتاحة مناخ يسمح لهم بتفعيل منظومة البحث العلمي في مواجهة هذه الأزمة.

واستمع الوزير لشرح تفصيلي من الدكتور محمد أحمد علي، مدير المركز حول الإجراءات التي تم اتخاذها لمواجهة فيروس "كورونا المستجد" منذ بداية الأزمة وحتي الآن، حيث أوضح أنه عند ظهور وباء فيروس كورونا تم إعداد المواد التشخيصية وعمل العينة القياسية، ونظرا لارتفاع تكلفة التحاليل، تم عمل مواد تشخيصية بتكلفة أقل كثيرا، وذات دقة وحساسية عالية.

وأشار إلى أن المركز يعمل حاليا على تحضير لقاح بشري لفيروس كورونا المستجد، وكذلك اختبار مجموعة منتقاه على أساس علمي من الأدوية الموجودة بالسوق المصري ومدى فاعليتها كعلاج للفيروس، مؤكدًا أنه يمتلك معامل مجهزة على أعلى مستوى.

وأضاف أن هذا المركز تم تأسيسه عام ٢٠١٤ بتمويل من صندوق العلوم والتكنولوجيا، والمركز القومي للبحوث، ومنذ ذلك الوقت يعمل المركز على التعرف على فيروسات الانفلونزا البشرية، حيث يتم إنتاج لقاحات لمواجهة هذه الفيروسات، يتم تغيرها حسب التغير الذي يحدث في الفيروسات.

وعقب ذلك، تفقد الدكتور خالد عبدالغفار معرض الاختراعات والابتكارات لكافة الجهات البحثية، والذي أقيم بالمركز القومي للبحوث، والذي يبرز الجهود التي قامت بها المراكز والمعاهد والهيئات البحثية التابعة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، في ضوء خطة الدولة لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

واستمع لشرح مفصل من الباحثين حول تجاربهم البحثية واختراعاتهم، ووجه بسرعة إنتاج هذه المخترعات وتوفيرها في الأسواق في أقرب وقت ممكن، وتذليل كافة العقبات من أجل سرعة الإنتاج، وتحقيق الاكتفاء الذاتي نظرًا لما يعانيه العالم من نقص في هذه المواد.

وأعرب الوزير عن تقديره لكافة علماء وباحثي مصر الذين لا يبخلون بجهودهم لمواجهة فيروس كورونا المستجد، مؤكدا المتابعة المستمرة من القيادة السياسية لجهود منظومة البحث العلمي.

رافق الوزير، خلال الزيارة، الدكتور ياسر رفعت نائب الوزير لشئون البحث العلمي، والدكتور محمد هاشم رئيس المركز القومي للبحوث، والدكتور محمد الطيب مساعد الوزير للشئون الفنية والتخطيط الاستراتيجي والمتحدث الرسمي للوزارة.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

وزير التعليم العالي يؤكّد أن جميع دول العالم لا تضمن نجاح التعليم عن بع 100 في المائة

وزير التعليم العالي يقرر تعطيل الدراسة بالجامعات والمعاهد السبت

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبدالغفّار يؤكّد أن مؤسسات البحث العلمي تضع إمكانياتها لمواجهة كورونا عبدالغفّار يؤكّد أن مؤسسات البحث العلمي تضع إمكانياتها لمواجهة كورونا



تألَّقن بالقفاطين والفساتين العصرية والتنانير الكاجوال

إطلالات لافتة للنجمات العربيات خلال عيد الفطر المبارك

بيروت ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - اتجاهات أحذية تمنح فساتينك الأناقة في صيف 2020

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 11:35 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

وفاة جدة أوس أوس نجم "مسرح مصر"

GMT 22:09 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

5 طرق لإغراء الزوج قبل البدء في ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 14:28 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كوكب الأرض ليس فريدًا من نوعه وهناك كواكب مشابهة له

GMT 02:24 2015 الأحد ,17 أيار / مايو

افتتاح فرع جديد لمطاعم "مادو" في السعودية

GMT 10:53 2018 الإثنين ,02 تموز / يوليو

جمارك السيارة "رينو داستر" الواردة من السعودية

GMT 23:23 2014 الإثنين ,27 تشرين الأول / أكتوبر

"التطعيم بالصدف" إبداع متوارث لفن أصيل يتحدّى الانقراض

GMT 18:54 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

تعرف على مميزات وعيوب شفروليه ماليبو 2019

GMT 18:57 2013 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

أسباب تفضيل الرّجال الزّواج من صغيرة السّن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab