رئيس الوزراء السوداني يتحدّث عن تركة البشير والعلاقة مع إسرائيل
آخر تحديث GMT13:03:38
 العرب اليوم -

أوضح أن النظام السابق أسهم في تفاقم الأزمة الاقتصادية في البلاد

رئيس الوزراء السوداني يتحدّث عن "تركة البشير" والعلاقة مع إسرائيل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رئيس الوزراء السوداني يتحدّث عن "تركة البشير" والعلاقة مع إسرائيل

عبد الله حمدوك
الخرطوم_العرب اليوم

قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك إن نظام الرئيس السابق عمر البشير أسهم في تفاقم الأزمة الاقتصادية في البلاد، مشيرا إلى أن العلاقات مع إسرائيل تحتاج إلى نقاش مجتمعي عميق.وجاءت تصريحات حمدوك خلال ورقة قدمها في المؤتمر الاقتصادي الأولى الذي يعقد حاليا في العاصمة الخرطوم، وفق وكالة السودان للأنباء الرسمية (سونا).وأضاف حمدوك أن "نظام البشير فاقم من الأزمة الاقتصادية عبر سوء إدارته لفترة الطفرة النفطية وعدم الاستفادة منها في تنويع الاقتصاد واستدامته".ولفت إلى أن السودان يعاني تدهورا حادا في مؤشرات الاقتصاد الكلي منذ انفصال جنوب السودان، حيث كانت تقع معظم حقول النفط.

وأشار رئيس الوزراء السوداني إلى أن "أهم التحديات التي تواجه اقتصاد البلاد تتمثل في تدهور الأوضاع المالية، وتراجع مؤشرات القطاع الخارجي، بالإضافة إلى معدلات التضخم الجامحة، والدين الخارجي الذي وصل إلى 64 مليار دولار".وفي سياق آخر، قال حمدوك إن إن بلاده لا تريد ربط حذفها من قائمة أميركية للدول الراعية للإرهاب بالعلاقات مع إسرائيل، موضحا أن هذه العلاقات تحتاج نقاشا مجتمعيا متعمقا.ويعرقل إدراج السودان في القائمة الدول الراعية للإرهاب، حصوله على تمويل ومساعدات أجنبية لدعم اقتصاده المتدهور.

ويعود تصنيف السودان دولة راعية للإرهاب إلى عهد البشير، ويجعل من الصعب على حكومته الانتقالية الجديدة الحصول على إعفاء من الديون، أو تلقي تمويل أجنبي هي في أمس الحاجة إليه.ووُضع السودان في القائمة عام 1993، حيث قالت واشنطن إن نظام البشير كان يدعم جماعات إرهابيةويرى كثير من السودانيين أن التصنيف بات غير مستحق بعد إطاحة البشير العام الماضي، كما أن السودان يتعاون منذ فترة طويلة مع الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب

قد يهمك أيضا:

 رسالة شكر من السودان إلى 14 دولة
السودان يعارض الربط بين شطبه من قائمة الإرهاب والتطبيع مع إسرائيل

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس الوزراء السوداني يتحدّث عن تركة البشير والعلاقة مع إسرائيل رئيس الوزراء السوداني يتحدّث عن تركة البشير والعلاقة مع إسرائيل



يتميَّز بتصاميمه المُختلفة مِن ناحية القصّات والألوان

أفكار مختلفة لتنسيق صيحة الجمبسوت بأسلوب نجوى كرم

بيروت_العرب اليوم

GMT 01:26 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة
 العرب اليوم - فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة

GMT 00:28 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل المنتزهات في نيويورك لقضاء متعة كبيرة
 العرب اليوم - أجمل المنتزهات في نيويورك لقضاء متعة كبيرة

GMT 01:21 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لتجديد غرفة المعيشة
 العرب اليوم - إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لتجديد غرفة المعيشة

GMT 02:45 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تعرّفي على أجمل مدن الخريف للحصول على عُطلة رائعة

GMT 05:51 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 02:07 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

شعبة المعادن يعلن تراجع الذهب المدموغ بنسبة 30%

GMT 05:25 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

وضعيات الجماع الافضل للأرداف وخسارة الوزن

GMT 12:44 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 05:57 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 05:44 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج السرطان 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab