إعدام قتلة فتاة المعادي بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة
آخر تحديث GMT05:08:24
 العرب اليوم -

وصفت الحقوقية المصرية داليا زيادة الحكم بـ"العدالة النافذة

إعدام قتلة "فتاة المعادي" بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إعدام قتلة "فتاة المعادي" بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة

قتلة "فتاة المعادي"
القاهره_العرب اليوم

بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، أصدر القضاء المصري حكما قوبل بارتياح واسع بالأوساط المصرية، ضد متهمين في قضية "فتاة المعادي" الشهيرة، وأحالت محكمة جنايات القاهرة، الأربعاء، أوراق اثنين من المتهمين بقتل فتاة في حي المعادي (جنوب القاهرة)، إلى فضيلة مفتي الديار المصرية لاستطلاع الرأي الشرعي في إعدامهما، وقررت المحكمة حجز الدعوى ليوم 30 ديسمبر/كانون الأول المقبل للنطق بالحكم على 3 متهمين، حيث تعود الواقعة إلى شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، عندما تعرضت فتاة عشرينية، تُدعى "مريم"، للسحل قبل أن تلقى حتفها تحت عجلات "ميكروباص" أثناء محاولة سرقتها بالقوة في حي المعادي.

العدالة
وتقول الناشطة الحقوقية المصرية، داليا زيادة، إن الحكم الصادر اليوم "يمثل العدالة النافذة"، مشيرة إلى دور الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي المختلفة في تسليط الضوء بصورة كبيرة على مثل تلك القضايا، وقضايا العنف ضد المرأة بشكل عام، وجعلها قضايا رأي عام ينتظر الناس الحكم فيها ومعرفة مصير مرتكبيها.وذكرت في تصريحات صحافية"هذا الحكم هو إنذار واضح لكل شخص يمارس أو يفكر في ممارسة أي شكل من أشكال العنف ضد المرأة أو الاعتداء عليها في الشارع أو في مكان العمل أو أي مكان". وأشارت كذلك إلى "قضية العنف الأسري" باعتبارها قضية مهمة يجب تسليط الضوء عليها بشكل كبير.كما لفتت إلى دور "الإعلام ومنظمات المجتمع المدني في نشر التوعية، والتعريف بحقوق المرأة، وتوعية الرجال بالعواقب الوخيمة والقوانين الصارمة في قضايا العنف ضد المرأة". وأشادت باهتمام الدولة المصرية، والرئيس عبد الفتاح السيسي، بدعم المرأة المصرية.

التشريعات
وإلى ذلك، قالت وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب المصري، مارغريت عازر، إن التشريع في مصر في تطور كبير، وأن العقوبات والأحكام ضد المدانين بممارسة العنف ضد المرأة يتم تطبيقها بكل صرامة، وهذا ما عدَّته "عاملاً كبيراً من عوامل القضاء على أي شكل من أشكال العنف ضد المرأة في مصر، بما في ذلك التحرش أو أي شكل آخر للعنف".

وشددت عازر في تصريحات صحافية، على ضرورة "نشر الوعي وتوعية المجتمع من أجل القضاء على هذه الظاهرة، وهي مسؤولية مختلف الجهات، بما في ذلك الإعلام والمؤسسات الدينية والتعليم، وجميعها جهات منوط بها توعية المجتمع بضرورة مواجهة العنف ضد المرأة".وأكدت البرلمانية المصرية أن "التشريعات لها دور كبير جداً في حماية المرأة، في خط متواز مع ضرورة وجود ثقافة مجتمعية مناهضة للعنف ضد المرأة، حتى يتم القضاء على العنف نهائياً.. ويجب أن تكون العقوبات صارمة، باعتبارها جزء من الردع".

حكم مستحق
وبدورها، أوضحت أستاذة العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر، آمنة نصير، أن هؤلاء المتهمين بقضية فتاة المعادي الشهيرة "قتلة وليسوا متحرشين، ويستحقون ذلك العقاب"،مشيرة إلى ضرورة "تطبيق التشريعات والقوانين الخاصة بمناهضة العنف ضد المرأة بكل حزم وقوة".ولفتت إلى أن الكثيرات يفضلن "الصبر على تحمل الإيذاء بدلاً من سلك طريق القضاء" وهذه هي المشكلة الأكبر في تصورها.  وقالت إن للإعلام دوراً كبيراً في تسليط الضوء على كثير من قضايا العنف ضد المرأة وإثارتها بشكل كبير، كما حدث في قضية "فتاة المعادي"، ولا يجب "التستر على أي انتهاكات تحدث للمرأة سواء نفسياً أو جسدياً".

قد يهمك أيضا:

المحكمة المصرية تحيل أوراق قتلة "فتاة المعادي" للمفتي تمهيدا لإعدامهما
تفاصيل القصة الكاملة لمقتل فتاة المعادي بعد إحالة المتهمين للمفتى

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إعدام قتلة فتاة المعادي بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة إعدام قتلة فتاة المعادي بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة



موديلات فساتين باللون الأسود من وحي إطلالات دنيا بطمة

الرباط ـ العرب اليوم

GMT 03:18 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

أحدث موديلات معطف بليزر مع الجيوب الكبيرة لإطلالات ربيع 2021
 العرب اليوم - أحدث موديلات معطف بليزر مع الجيوب الكبيرة لإطلالات ربيع 2021

GMT 03:16 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

"جدة البلد"متعة التجوّل عبر التاريخ في "شتاء السعودية"
 العرب اليوم - "جدة البلد"متعة التجوّل عبر التاريخ في "شتاء السعودية"

GMT 03:12 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

معاقبة المذيعة الإيرانية روزيتا قبادي بسبب دعوة للرقص
 العرب اليوم - معاقبة المذيعة الإيرانية روزيتا قبادي بسبب دعوة للرقص

GMT 03:39 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

5 نصائح لمحبي السفر والرحلات في 2021

GMT 05:50 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

تصريحات "متشائمة" من كومان قبل نصف نهائي السوبر الإسباني

GMT 03:08 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

مؤسس أمازون يستعيد لقب"الأغنى" في العالم من ماسك

GMT 02:22 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

"موديز"تؤكّد أن دول الخليج ستحتاج عامين لتعافي اقتصادها

GMT 02:53 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

أفضل وجهات سياحية في فالنسيا اللؤلؤة الأسبانية شتاء 2021

GMT 02:42 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

"العلا" السعودية وجهة سياحية رائعة لرؤية النجوم والمجرات

GMT 09:53 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 03:23 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

جولة على أشهر معالم ساو باولو الهندسية السياحية

GMT 03:01 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

10 فنادق سياحية في نيروبي كينيا موصى بزيارتها تعرف عليها

GMT 12:22 2019 الأحد ,01 أيلول / سبتمبر

تشعر بالغضب لحصول التباس أو انفعال شديد

GMT 13:41 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

إنستغرام التطبيق الشهير سيعلق حساب ترمب لمدة 24 ساعة

GMT 15:25 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 13:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

تتحرك الأرض أسرع من المعتاد خلال الخمسين سنة الماضية

GMT 14:17 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

كشف تسريب عن تفاصيل جديدة لهاتف شركة "وان بلس" الصينية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab