توقيف تلميذ مسلح بعد عملية احتجاز رهائن في مدرسة بموسكو اوقعت قتيلين
آخر تحديث GMT05:29:43
 العرب اليوم -

توقيف تلميذ مسلح بعد عملية احتجاز رهائن في مدرسة بموسكو اوقعت قتيلين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - توقيف تلميذ مسلح بعد عملية احتجاز رهائن في مدرسة بموسكو اوقعت قتيلين

موسكو ـ ا.ف.ب

اقتحم تلميذ مسلح يعاني من "ازمة نفسية" الاثنين مدرسته في موسكو واحتجز اكثر من 20 تلميذا رهائن متسببا بمقتل شرطي ومدرس قبل ان تسيطر عليه الشرطة. ووقع ذلك فيما تم تعزيز الاجراءات الامنية حول المدارس مع اقتراب الالعاب الاولمبية الشتوية التي ستنطلق الجمعة في سوتشي المطلة على البحر الاسود والقوقاز. وامر رئيس بلدية موسكو فورا بمراجعة الاجراءات الامنية في المدارس. ونقلت عنه وكالة انترفاكس قوله انه  "تم تركيب انظمة مراقبة عبر الفيديو وحراسة ممولة من المدينة. لكن يبدو ان هذه الاجراءات غير كافية". من جهته وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هذه الاحداث بانها "مأساوية" وذلك عند افتتاحه جلسة المجلس الرئاسي للثقافة والفنون لكنه لم يتحدث عن القصور في المجال الامني. وقال بوتين كما نقلت عنه وكالة ايتار تارس "يجب تثقيف الجيل الجديد لكي يصبح لديهم حس فني جيد (...) لو قمنا بهذا الامر كما يجب لما كانت قد حصلت مأساة مثل تلك التي وقعت في موسكو اليوم". واقتحم التلميذ وهو يحمل بندقيتين ظهر الاثنين المدرسة 263 الواقعة في شمال موسكو.  وهدد حارس المدرسة قبل ان يدخل الى احد الصفوف حيث كان هناك 20 تلميذا ومدرس واحد. وتمكن الحارس من تشغيل جهاز الانذار، فقام الشاب حينئذ بفتح النار من النافذة على شرطيين وصلوا الى المكان. والشاب التلميذ في هذه المدرسة عرفت عنه بعض وسائل الاعلام على انه سيرغي غورديف فتح النار على استاذ الجغرافيا وقتله كما قتل شرطيا واصاب اخر بجروح. واعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية اندريه فيليبتشوك انه تم توقيف المسلح وتسليمه للمحققين. وكان المتحدث اعلن في وقت سابق انه تمت السيطرة على المسلح لكن بدون اعطاء تفاصيل حول طريقة القيام بذلك. واغلقت الشرطة المنطقة فيما ارسلت مروحية الى المكان بحسب المشاهد التي بثها التلفزيون الروسي. وقد يكون الشاب تصرف بدافع الانتقام بحسب ما نقلت وكالة انترفاكس عن مصدر في القوات الامنية. وقال المصدر "بحسب المعلومات الاولى فان التلميذ اراد الانتقام من استاذ الجغرافيا". الا ان الناطق باسم لجنة التحقيق الروسية فلاديمير ماركين استبعد ان تكون الرغبة بالانتقام وراء ما حصل.  وكان اعلن سابقا ان الشاب كان "تلميذا ممتازا" وانه سيعرض على اطباء نفسيين. وقال مصدر في قوات الامن لوكالة انترفاكس ان والده ساعد في السيطرة عليه موضحا "اجرى والد التلميذ مفاوضات معه الى جانب عناصر قوات الامن". والبندقيتان اللتان كانتا بحوزته مسجلتان باسم والده كما اعلنت الشرطة. وتم اجلاء كل التلاميذ والمعلمين من المدرسة. وقالت مساعدة المسؤول الاداري للمنطقة يوليا غريماسلكايا لموقع لايف نيوز الاخباري "لم يصب اي تلميذ" موضحة انه تم تشكيل خلية مساعدة نفسية. واعلنت لجنة التحقيق الروسية المكلفة ابرز التحقيقات في البلاد ان تحقيقا بتهمة احتجاز رهائن والقتل وتهديد حياة عناصر امن، قد فتح. وتوجه رئيس لجنة التحقيق الكسندر باستريكين ووزير الداخلية فلاديمير كولوكولتسيف فورا الى المكان. وعملية احتجاز الرهائن هذه تظهر المشاكل الامنية التي تواجهها روسيا مضيفة الالعاب الاولمبية الشتوية في سوتشي. ويشكل هذا الامر قلقا كبيرا للسلطات الروسية بعد الاعتداءات الدامية التي وقعت في نهاية كانون الاول/ديسمبر في فولغوغراد (700 كلم عن سوتشي) وتهديدات الاسلاميين الاخيرة في شمال القوقاز بشن هجمات خلال الالعاب الاولمبية. وفيما اصبحت سوتشي تحت مراقبة امنية مشددة جدا، عززت السلطات الروسية الاجراءات في العاصمة ايضا كما افادت صحيفة ازفستيا. ومن المرتقب ارسال دوريات اضافية لمراقبة محطات المترو كما عززت الاجراءات الامنية حول المدارس وحدائق الاطفال التي تلقى موظفوها تعليمات اعتبارا من نهاية كانون الثاني/يناير بابلاغ السلطات عن اي شخص مشبوه او معلومات في اطار مكافحة الارهاب.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقيف تلميذ مسلح بعد عملية احتجاز رهائن في مدرسة بموسكو اوقعت قتيلين توقيف تلميذ مسلح بعد عملية احتجاز رهائن في مدرسة بموسكو اوقعت قتيلين



GMT 17:35 2022 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الناتو يُحذر من سلاح بوتين "الشتوي" في حرب أوكرانيا

GMT 15:28 2022 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

البابا فرانسيس يُعلن أنه لن أزور كييف قبل موسكو

GMT 10:04 2022 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

"البنتاغون" يدرس تزويد أوكرانيا بقنابل "دقيقة"

GMT 06:42 2022 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يتهم وزارة العدل الأميركية بالفساد

GMT 05:12 2022 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

البيت الأبيض "يثني" على نهج بايدن في التحالفات الدولية

GMT 06:47 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بوريس جونسون يعلن عن حملة تبرعات لشراء الأدوية لأوكرانيا

GMT 04:10 2022 السبت ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة الأوكرانية تجري عمليات إجلاء للمدنيين من خيرسون

GMT 04:36 2022 الجمعة ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

القضاء الفرنسي يحقق في تمويل حملات ماكرون الرئاسية

درّة تجمع بين الرقة والأناقة في إطلالات باللونين الأسود والأبيض

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 05:56 2022 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد تحصد لقب الأكثر أناقة على كوكب الأرض
 العرب اليوم - بيلا حديد تحصد لقب الأكثر أناقة على كوكب الأرض

GMT 12:48 2022 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 العرب اليوم - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 06:26 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
 العرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
 العرب اليوم - الحرس الثوري الإيراني يعتقل مسؤولا في قناة إيران إنترناشونال

GMT 09:31 2022 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 العرب اليوم - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:24 2022 الإثنين ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية التي يمكن زيارتها في 2023 لعشاق الطبيعة
 العرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية التي يمكن زيارتها في 2023 لعشاق الطبيعة

GMT 08:30 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 العرب اليوم - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 12:44 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 02:53 2016 الجمعة ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سماح أنور تعتبر المسلسل بداية عودتها إلى الدراما

GMT 03:22 2016 الخميس ,04 شباط / فبراير

شركة العمودي للطوب الأحمر تطرح "بلوك" جديدة

GMT 21:03 2019 الثلاثاء ,28 أيار / مايو

للمهتمين بشراء مقاعد سيارات أطفال مستعملة

GMT 05:13 2018 السبت ,29 كانون الأول / ديسمبر

سارة نخلة تُؤكّد عدم حسم موقفها مِن المُشاركة في رمضان

GMT 12:53 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كشف وتدمير قنبلتين تقليديتي الصنع في عين الدفلى
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab