الدكتور عادل ينصح بعدم خلع الضروس اللبنية إلا في أسوء الظروف
آخر تحديث GMT02:06:02
 العرب اليوم -

أكد لـ "العرب اليوم" أن مشاكل أسنان الأطفال تزايدت

الدكتور عادل ينصح بعدم خلع الضروس اللبنية إلا في أسوء الظروف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الدكتور عادل ينصح بعدم خلع الضروس اللبنية إلا في أسوء الظروف

الدكتور مصطفى عادل ينصح الأمهات بتنظيف فم الرضيع
القاهرة- شيماء مكاوي

كشف اخصائي طب وجراحة الفم والاسنان الدكتور مصطفى عادل مصطفى انه يجب الحرص على الحفاظ على اسنان الأطفال ، مضيفًا : "لقد وجدنا في الآونة الأخيرة أن مشاكل أسنان الأطفال تزايدت بشكل غير طبيعي حيث تجد أطفال في سن الرابعة أو الخامسة من العمر ولديهم تسوس بالأسنان اللبنية ويرجع ذلك الأمر إلى تزايد استخدام الأطفال إلى كل ما هو ضار ويحتوى على مواد حافظة مما له من تأثير سيئ على صحة الطفل وأسنانه ولذلك يجب الانتباه إلى كيفية الوقاية من تسوس الأسنان وميعاد ظهورها منذ ظهور الأسنان اللبنية الأولى وحتى يتم استبدالها بالأسنان الدائمة".
وأكد الدكتور عادل في حديثه مع "العرب اليوم"، على عدة نصائح للأم يجب إتباعها مع الطفل منذ بداية ظهور الأسنان، وأهم هذه النصائح  "عدم ترك الطفل يرضع حتى ينام وتنام أيضا الأم ومع ترك ثدى الأم في فم طفلها حيث أن هناك كمية من لبن الأم يظل في فم طفلها لأكثر من 3-4 ساعات على أسنان طفلك حتى يستيقظ مما يؤدى إلى تسوس الأسنان مبكرا , ولكن على الأم أن تكون مستيقظة حتى ينام طفلها وتزيل ثديها من فم الطفل وتتأكد من أنه قد تم بلع باقي كمية لبن الأم، إن لم تتمكن الأم من ذلك في احد الأيام فعليها أن تستخدم قطنه مبلله بالماء يوميا وتزيل بها بواقي اللبن من على الأسنان بأن تحرك هذه القطنة وتقوم بمسح الأسنان بها وتقوم بذلك الأم حتى سن الثانية تقريبا من عمر الطفل، بعد ذلك الأمر تقوم الأم باستخدام فرشاة الأطفال وذلك بدون معجون وتقوم بتفريش أسنان طفلها لإزالة بواقي الأكل من على أسنان طفلها وذلك حتى لا يبلع الطفل المعجون حتى يتعود على استخدام الفرشاة، ثم تقوم الأم بتفريش أسنانها أمام طفلها وتجعله يستخدم فرشاه له ويقلدها بدون استخدام للمعجون أيضا" .
 
وأشار الدكتور عادل إلى أنه يجب على الأم بنفسها أن تستخدم فرشاة الأسنان وبها كمية قليله من معجون أسنان الأطفال لطفلها وتجعله يقلدها حيث تستخدم امامه فرشاتها وتتمضمض فتجعله يقلدها وذك تقريبا حتى سن الخامسة  أو السادسة وبعد ذلك يستخدمها بمفرده من سن السادسة تقريبًا، مضيفًا :"يجب أن تعلم الأم أن طفلها بدأ من سن السادسة استبدال أسنانه وضروسة اللبنية بالأسنان والضروس الدائمة وذلك خلال الفترة من سن السادسة وحتى الثانية عشر، و لا ننسى أيضا المتابعة الدورية لدى طبيب الأسنان كل 3 -6 شهور لمتابعة حالة أسنان الطفل".
 
ووجّه الدكتور عادل نصيحته للأمهات بوضع حافظة مسافة لأطفالهم حال خلع الضروس اللبنية مضيفا :"إذا تم لأى سبب خلع احد الضروس اللبنية مبكرا عن موعدها فيجب على الأم أن تعلم انه يجب وضع مكان هذا الضرس ما يسمى باسم ( حافظة مسافة ) مكان هذا الضرس المخلوع وذلك حتى لا تقوم الضروس الدائمة عند بزوغها أن تنشأ في أماكن أخرى غير المفروض أن تنشأ فيها مما يؤدى إلى تراكم الأسنان والضروس الدائمة حيث أن كل ضرس دائم ينشأ في موضوع بالفم غير صحصح مما يسبب مشكلة اكبر بعد ذلك حيث يحتاج هذا الطفل فيما بعد بما يسمى ( تقويم الأسنان ) حيث أن شكل أسنانه وضروسة الدائمة غير مرتبة بشكل طبيعي مما قد يؤثر في شخصية هذا الطفل أن يجعله مثلا انطوائيا من اقرأنه وذلك حيث انه يخجل أن يبتسم أو يتكلم مع أصدقائه وذلك بسبب شكله العام ".

الدكتور عادل ينصح بعدم خلع الضروس اللبنية إلا في أسوء الظروف

وأوضح د . مصطفى وجوب المتابعة الدورية لدى طبيب الأسنان، مؤكّدًا :"في نهاية الامر يجب على الام المتابعة الدورية لدى طبيب الآسنان كل 3-6 أشهر لمتابعة حالة أسنان الطفل ،أي بداية تسوس يجب علاجه مبكرا لدى طبيب الأسنان ، عدم خلع الضروس اللبنية إلا في أسوء الظروف وإذا تم ذلك فيجب عمل (حافظة مسافة )، ويجب أن تعلم الأم أن بداية بزوغ الأسنان اللبنية من سن 6 شهور ويتم ذلك تدريجيا حتى سن الثانية، يجب أن تعلم الأم أن منذ سن الثانية وحتى قبل السادسة من عمر الطفل تقريبا ففم الطفل يحتوى على أسنان وضروس لبنية فقط، من سن السادسة وحتى الثانية عشر فإن فم الطفل يحتوى على أسنان وضروس لبنية ودائمة حيث يبدأ استبدال الأسنان اللبنية بالدائمة من سن 6 سنوات حتى 12 من عمر الطفل".
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدكتور عادل ينصح بعدم خلع الضروس اللبنية إلا في أسوء الظروف الدكتور عادل ينصح بعدم خلع الضروس اللبنية إلا في أسوء الظروف



أحدث إطلالات هيفاء وهبي الشبابية بموضة المعطف الأصفر

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 02:53 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

سريلانكا تعيد فتح حدودها أمام السياح بشروط
 العرب اليوم - سريلانكا تعيد فتح حدودها أمام السياح بشروط

GMT 04:52 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

بايدن يستبق 26 كانون الثاني ويلغي قرار ترامب بشأن "كورونا"
 العرب اليوم - بايدن يستبق 26 كانون الثاني ويلغي قرار ترامب بشأن "كورونا"

GMT 02:59 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

يوتيوبر كوري يروي مغامراته بـ "الجلابية" في صعيد مصر
 العرب اليوم - يوتيوبر كوري يروي مغامراته بـ "الجلابية" في صعيد مصر

GMT 01:28 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية
 العرب اليوم - قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية

GMT 03:12 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

تعرف على الألوان المناسبة لديكورات غرفة النوم
 العرب اليوم - تعرف على  الألوان المناسبة لديكورات غرفة النوم

GMT 05:08 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

شانجان" تتحدى أودي وفولكس فاغن برباعية دفع جديدة"

GMT 00:49 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

كهوف جبل "شدا" تتحول لمساكن تجذب السياح جنوب السعودية

GMT 03:16 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

رحالة يعثر على "شجرة الحياة" في بحيرة أسترالية

GMT 03:49 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

مدني يؤكّد نتطلع إلى الاستفادة من التجارب المصرية

GMT 04:08 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

دبي تطلق "تاكسي لندن" في شوارعها تجريبيا الشهر المقبل

GMT 07:35 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

مواصفات السيارة الصينية SUV شانجان CS 35 موديل 2021

GMT 23:35 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

ألكويانو فريق الدرجة الثالثة يُجبر الملكي على أشواط إضافية

GMT 23:49 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

اليوفي بطل السوبر الإيطالي للمرة التاسعة بثنائية ضد نابولي

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 09:45 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

رئيس "أدنوك" يؤكد أن العالم سيحتاج إلى النفط لعقود عديدة

GMT 17:38 2020 الخميس ,24 كانون الأول / ديسمبر

وصول طائرة روسية تحمل لقاح "سبوتنيك V" إلى الأرجنتين

GMT 17:43 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

مدير الصحة العالمية يؤكد أن جائحة "كورونا" ليست الأخيرة

GMT 12:54 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

إنتاج نماذج جديدة تدمج بين الجديد في عالم السيارات

GMT 00:00 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تنسيق أطقم ملابس رجالي شيك للجامعه ربيع وصيف 2020

GMT 10:23 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

تحذيرات من مخاطر استخدام تطبيق "واتساب الذهبي"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab