إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي
آخر تحديث GMT03:07:15
 العرب اليوم -

بعد تضرر 40% من بساتينها نتيجة انقطاع شريان الحياة المستمر

إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي

مياه نهر الوند
 بغداد ـ نجلاء الطائي

 بغداد ـ نجلاء الطائي طالبت إدارة خانقين في محافظة ديالي، الثلاثاء، الحكومة الاتحادية بالتدخل لحث إيران على عدم الاستمرار بقطع مياه نهر الوند الذي يشكل شريان الحياة للقضاء، منوهة إلى قطعها المستمر لمياه النهر منذ موسم الشتاء الماضي، مسببا تضرر أكثر من 40% من بساتينها. وقال رئيس المجلس البلدي للقضاء، سمير محمد نور لـ"العرب اليوم " إن الخزان المائي في سد الوند الذي تم إنجازه أخيرًا، لا يؤمن سوى 25% من الحاجة الفعلية من المياه، للقضاء ما ينذر بانعكاسات سلبية على القطاع الزراعي، مطالبًا الحكومة بالتدخل لحث الجانب إيران على عدم قطع مياه نهر الوند لاسيما في فصل الصيف.
وأوضح أن الإطلاقات المائية المتأتية من الجانب الإيراني تتم في موسم الشتاء لغزارة الأمطار وعدم تمكنه من استيعاب مياه الأمطار والسيول في موسم الشتاء.
وأضاف نور أن نهر الوند يوفر لقضاء خانقين والمناطق القريبة له مياه السقي لأكثر من 50 ألف دونما من أراضي الزراعية، إضافة إلى1200دونم من البساتين الزراعية مع تامين المياه الخام لمحطات ومجمعات تصفية مياه الشرب.
وأوضح نور أن نهر الوند يعد من الأنهر المشتركة مع إيران ويبلغ طوله 152كيلومترًا، يقع 63 كيلومترًا منها، داخل الأراضي العراقية، مؤكدًا أن للعراق حقا قانونيا ضمن المواثيق الدولية في الأنهر المشتركة مع دول الجوار ومنها إيران.
وأكدت وزارة الموارد المائية في آب/ أغسطس2012 أن إيران تستغل نهر الوند بشكل يضر بالأراضي العراقية، مؤكدة أنها أقامت عددًا من المشاريع على النهر، مما أثر على العائدات المائية، فيما أشارت إلى أنها تدرس استقدام شركات أجنبية متخصصة للتخطيط في إدارة الموارد المائية. وينبع نهر الوند من الأراضي الإيرانية ويدخل العراق جنوب شرق مدينة خانقين ويتجه شمالًا شاطرًا المدينة إلى شطرين قبل أن يلتقي بنهر ديالي شمال مدينة جلولاء ويعد شريان الحياة لمدينة خانقين بوصفه المصدر الرئيس والحيوي للأنشطة الزراعية كافة وتنبسط على طول ضفتيه الأراضي الزراعية المشهورة بزراعة الشلب والرقي والبطيخ والخضروات الأخرى والبساتين الغنية بأشجار الحمضيات والنخيل وبقية أنواع الفواكه
ويعاني نهر الوند من انخفاض مناسيبه لاسيما في فصل الصيف بسبب تحكم الجانب الإيراني به الأمر الذي يهدد الواقع الزراعي والاقتصادي والاجتماعي في قضاء خانقين بالخطر، وفي حين كانت مناسيب النهر في ثمانينيات القرن الماضي عالية وتصل في موسم الفيضان إلى 10 أمتار مكعبة في الثانية تراجعت حاليًا إلى أقل من 3متر مكعب في الثانية حاليا وتبلغ سعته لخزن المياه من 35 مليون متر مكعب إلى 38 مترًا مكعبًا.
يذكر أن أزمة الجفاف تفاقمت في جميع المحافظات العراقية خلال الأعوام الماضية، بسبب قلة سقوط الأمطار وسوء استعمال مياه السقي وانخفاض مناسيب مياه دجلة والفرات اللذين يعانيان أصلًا من انخفاض حصصهما في العراق بنسبة بلغت الثلثين على مدى الـ25 عامًا الماضية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي



GMT 21:31 2021 الأحد ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ذئب يتجول في باريس الكبرى لأول مرة منذ 30 عاماً

GMT 04:40 2021 الخميس ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

باحثون يكشفون حل لغز هضم اللحوم لدى النحل الشوكي

GMT 19:43 2021 الأربعاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

انقضاض تمساح على سائح اعتقد الأخير أنه بلاستيكي في الفلبين

GMT 14:31 2021 الأربعاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

العجز المائي للسدود الكبرى في المغرب يصل إلى 60 في المائة

نوال الزغبي تتألق في فساتين سهرة جريئة وأنيقة

القاهرة - العرب اليوم

GMT 15:03 2021 الخميس ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

جينيفر لوبيز تسجل أفضل إطلالة في حفل CFDA
 العرب اليوم - جينيفر لوبيز تسجل أفضل إطلالة في حفل CFDA

GMT 02:55 2021 السبت ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

رحلة سياحيّة إلى سالزبوغ النمسوية المُكلّلة بالثلوج
 العرب اليوم - رحلة سياحيّة إلى سالزبوغ النمسوية المُكلّلة بالثلوج

GMT 16:20 2021 الخميس ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

الأخضر يسيطر على موضة ديكورات 2022 الداخليّة
 العرب اليوم - الأخضر يسيطر على موضة ديكورات 2022 الداخليّة

GMT 09:06 2021 السبت ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بلينكن يدعو إلى مفاوضات عاجلة إزاء التصعيد في إثيوبيا
 العرب اليوم - بلينكن يدعو إلى مفاوضات عاجلة إزاء التصعيد في إثيوبيا

GMT 21:13 2021 الخميس ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

حفيظ دراجي يرد على إسرائيلي بعد تطاوله على الجزائر
 العرب اليوم - حفيظ دراجي يرد على إسرائيلي بعد تطاوله على الجزائر

GMT 07:34 2021 الإثنين ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

صيحات جمالية عالمية من وحي النجمات
 العرب اليوم - صيحات جمالية عالمية من وحي النجمات

GMT 08:03 2021 الجمعة ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل خمس معالم سياحية لا بدّ من زيارتها في الأردن
 العرب اليوم - أفضل خمس معالم سياحية لا بدّ من زيارتها في الأردن

GMT 13:47 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار لتجنب الأخطاء في اختيار الستائر للمنزل
 العرب اليوم - أفكار لتجنب الأخطاء في اختيار الستائر للمنزل

GMT 03:20 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 14:47 2018 الجمعة ,05 تشرين الأول / أكتوبر

صافيناز تشعل انستغرام بنشر صورة " نصف عارية "

GMT 10:59 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

الكاتب المغربي بنصابر يصدر رواية جديدة بعنوان "ذيل الثعبان"

GMT 10:18 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

قرية تُركية تعيش حالة من الهلع بسبب ثعبان ضخم

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 23:26 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد الصائغ يحمل عبء تطوير "الأهلي" السعودي

GMT 05:11 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

شركة "دايماك" تكشف عن أسرع سيارة سباق في العالم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab