رئيس لجنة حكماء أفريقيا يؤكد أن زيارته الثانية لدعم خارطة الطريق
آخر تحديث GMT14:40:54
 العرب اليوم -

أشار في المؤتمر أنه لم يصف ما حدث في مصر بـ"الانقلاب العسكري"

رئيس لجنة حكماء أفريقيا يؤكد أن زيارته الثانية لدعم "خارطة الطريق"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رئيس لجنة حكماء أفريقيا يؤكد أن زيارته الثانية لدعم "خارطة الطريق"

رئيس وفد لجنة حكماء أفريقيا

القاهرة – أكرم علي أوضح ، عمر كوناري، إن الهدف من زيارة الوفد الثانية إلى مصر، هو دعم "خارطة الطريق" التي أعلنت عنها القوى السياسية بدعم من الجيش، وإنها لم تصف ما حدث في مصر بـ "الانقلاب العسكري". وقال كوناري خلال مؤتمر صحافي، الأربعاء، في وزارة الخارجية عقب لقاء الوزير، نبيل فهمي، "إنه لا يمكن العودة إلى ما قبل 25 كانون الثاني/يناير، مطالبين جميع المصريين أن يشاركوا في بناء مصر في هذا العهد الجديد، لأن هذا هو المستقبل"، موضحا أن "عدم مساندة خارطة الطريق يؤدي إلى المهالك، وأنه يجب وقف العنف وكل ما يؤدي إلى المصادمات".
وأضاف أنه "لا يمكن أن نقول إن أي قرارات اُتخذت في مصر تقع في إطار المؤامرة"، مشيرًا إلى أن الاتحاد لم يتحدث عن أي انقلاب عسكري في مصر، ولكن إجراءات خارج إطار الدستور"، قائلاً "يجب أن نتحدث عن خارطة الطريق ومسار الديمقراطية".
ودعا التيارات كلها للالتفاف حول خارطة الطريق ودعم الحكومة الحالية لبناء مصر.
وكشف كوناري كواليس لقاء وفد اللجنة مع الرئيس السابق محمد مرسي في محبسه أثناء زيارة اللجنة السابقة، وقال "التقينا الرئيس المعزول محمد مرسي وطلبنا منه توجيه رسالة غير مشروطة لأنصاره بوقف العنف، إلا أنه رد بأنه لا يملك وسيلة اتصال بجماعته أو أسرته، فطلبنا منه أن ننقل هذه الرسالة للسلطات المعنية في مصر فلم يعطينا رد".
وحرص كونارى على تأكيد ضرورة نبذ العنف ونبذ الإقصاء وفتح المجال لمشاركة الجميع بما في ذلك حزب "الحرية والعدالة"ن وأن يصطف الجميع خلف خارطة الطريق، محذرًا من أن سياسة الإقصاء ستؤدي إلى المغامرة والعنف.
وقال إن اللجنة التي يرأسها ليست هي من يتحدث فقط عن المصالحة، ولكن هو ما نقل إليها خلال مباحثاتها مع الجهات المختلفة في مصر بأن المجال مفتوح لمشاركة الجميع في مستقبل مصر.
وشدد على أن الاتحاد الأفريقي يشعر بالقلق من الاعتقالات والتضييق على الحريات وأنه "يجب على الجميع احترام حقوق الإنسان والدفاع عنها، لاسيما وأن التاريخ المصري قائم على التسامح والتعددية، وأن زيارتهم لمصر من منطلق اهتمام  العائلة  لما تمثله مصر لأفريقيا، وتمثله أفريقيا لمصر، لأن أفريقيا لا تكتسب قوتها إلا من قوة مصر".
والتقى وفد حكماء أفريقيا بعدد من الشخصيات السياسية في مصر طوال اليومين الماضيين في زيارته الثانية إلى القاهرة للوقوف على مستجدات الأوضاع السياسية.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس لجنة حكماء أفريقيا يؤكد أن زيارته الثانية لدعم خارطة الطريق رئيس لجنة حكماء أفريقيا يؤكد أن زيارته الثانية لدعم خارطة الطريق



سواء بالعبايا أو بالفستان المزيّن بالتطريزات أو النقشات

الملكة رانيا تتألّق بإطلالة شرقية خلال احتفال عيد الاستقلال

عمان - العرب اليوم
 العرب اليوم - اتجاهات أحذية تمنح فساتينك الأناقة في صيف 2020

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,10 كانون الثاني / يناير

زينة صندوقة تكشف خطورة المواقع الاجتماعية على الإعلام

GMT 15:48 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 18:14 2019 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات مطابخ عصرية مودرن لعام 2019 للحصول على منزل عصري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab