عرافة عالمية تتنبأ بنهاية مأساوية وكوارث لا حصر لها في هذا البلد العربي
آخر تحديث GMT20:25:22
 العرب اليوم -
غارة جوية لطيران التحالف الدولي تستهدف اجتماعا لقيادات أمنية من هيئة "تحرير الشام" الاحتلال الإسرائيلي يعترض صاروخًا فوق عسقلان أطلق من غزة فرنسا تسجل حصيلة غير مسبوقة لإصابات كورونا اليومية بأكثر من 40 ألف حالة دوي انفجار في منطقة قدسيا في ريف دمشق وأنباء عن عبوة ناسفة استهدفت رجل دين وزير الخارجية المصري يعلن أن التواجد التركي في سورية لا يُمثل فقط تهديدًا لها وإنما يضر بشدة بالمنطقة بأسرها بيان أميركي إماراتي مشترك " الشراكة الأمنية الإماراتية الأميركية تعني تعاونا دفاعيا لردع التهديدات العسكرية عبر التخطيط والتدريب المشترك" الشرطة الفرنسية تعلن فرض طوق أمني في محطة بارت ديو للسكك الحديدية في ليون بعد ورود تهديد الحكومة السودانية تحرر أسعار الوقود الحريري بعد تكليفه بتشكيل الحكومة يصرح عازم على الالتزام بوعدي بالعمل على وقف الانهيار في لبنان الأمن السيبراني السعودي يصدر تحذيرا أمنيا عالي الخطورة لمستخدمي "غوغل كروم"
أخر الأخبار

عرافة عالمية تتنبأ بنهاية مأساوية وكوارث لا حصر لها في هذا البلد العربي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عرافة عالمية تتنبأ بنهاية مأساوية وكوارث لا حصر لها في هذا البلد العربي

الفلكية الشهيرة ليلى عبد اللطيف
بيروت ـ العرب اليوم

مع استمرار إصابتها بالتوقعات بشكل دقيق يجعلها الأولى في مجالها من دون منازع، تطلّ ليلى عبد اللطيف من جديد عبر صفحات مجلة الهديل، لتخصّ متابعيها وقرائها بمجموعة من التوقّعات للفترة القادمة، حيث تنوعت التوقعات بين اللبنانية المحلية والعربية والدّولية لتشمل كافة المجالات توقعات كارثية نهاية مرعبة لرئيس جمهورية امام اعين الناس وعلى شاشات التلفاز نشرت الفلكية الشهيرة ليلى عبد اللطيف التي أثارت الجدل في الأونة الأخيرة وشغلت مواقع التواصل الاجتماعي بتحقق توقعاتها

أحد رؤساء العالم يتعرض لمحاولة اغتيال فاشلة .
سقوط طائرة تقل عددا من الشخصيات السياسية بفعل فاعل.

ليلى عبداللطيف ترعب العالم بتوقعات مخيفة
محليًا:
-الضاحية الجنوبية ومنطقة البقاع تشهدان استنفارًا عامًا…
-مرّة جديدة سيلزم اللبنانيون منازلهم بسبب أحداثٍ مؤسفة
-الرئيس الرّوسي فلاديمير بوتين في زيارة مفاجئة إلى لبنان

-الصّين تساند لبنان وسوريا لمواجهة تداعيات قانون قيصر
-الأنظار والإعلام على السجون اللبنانية لحدث مؤسف

-للأسف الشديد، أرى أنّ أعداد اللبنانيين الذين سيصبحون بلا مدخول بسبب الأزمة الراهنة قد تتخطى عتبة المليون شخص
-الأمن اللبناني يطرق أبواب بعض السياسيين وسنشهد سقوط أسماء كبيرة ونراها تقترب من ظلّ قوس العدالة وربما نراها خلف القضبان

-انتفاضة شعبية بهدف الضغط على المجتمع الدولي عبر رسالة داخلية موجهة إلى العالم من نبض الشارع اللبناني
-فنان لبناني سنراه تحت أضواء الفضيحة والاتهام بالمثلية الجنسية

-لن يشهد العام الدراسي اللبناني عودة عادية، ولن تفتح المدارس أبوابها في المدى المنظور
-بعض المدارس ستتخذ إجراءات مفاجئة وقاسية لصرف بعض الموظفين فيها… وبعض المدارس أراها تتجه للإقفال النهائي للأسف الشديد

-جمعية المصارف ستتخذ إجراءات مفصلية وجذرية لمنع إفلاس بعض البنوك من خلال دمج بعض تلك المصارف المتعثرة بأخرى قوية، كما ستقفل بعض المصارف الأخرى

-أطمئن جميع المودعين في المصارف اللبنانية أنّ أموالهم لن تضيع مهما طالت الأزمة، كما أراهم يحصلون على ضمانات مصرفية تحفظ أموالهم، لذلك لا خوف بإذن الله على تعب السّنين وجني العمر…

-للأسف بيروت ستكون تحت خط النار والاشتباكات، وهذه النيران قد تطال أكثر من منطقة إسلامية ومسيحية
-الاعتداءات تطال من جديد الجسم الإعلامي اللبناني

-الرّوس في لبنان لأكثر من تطور سياسي وعسكري على أكثر من صعيد الحياة السياسية ستعود من جديد لقصر الرّئيس الشهيد رفيق الحريري في قريطم

-سنرى جماهير حزب الله وحركة أمل والتيار الوطني الحر يحتلون ساحة الشهداء وبعض شوارع بيروت لحدث مهم…

-خلال الأشهر المقبلة، سنشهد تحركات جماهيرية تخرج للتعاطف مع الرئيس سعد الحريري وتطالب بعودته لرئاسة الحكومة

-الرئيس سعد الحريري سيعود لرئاسة مجلس الوزراء وهذه المرة على رأس حكومة إنقاذية يرافقها الانفراج والدّعم الخارجي، ولن تصمد أي شخصية غيره في موقع رئاسة الحكومة، وهو رجل المرحلة القادمة دون منازع
-أموال بعض الشخصيات اللبنانية في الخارج تتجمّد…

-استنفار للجيش اللبناني في الشّمال من جبل محسن إلى عكّار، وكذلك في البقاع وشوارع بيروت لحدث ما.
-دخان ونار يطال إحدى السفارات الأجنبية في لبنان، ما يؤدي لحصول بلبلة على الأرض وأرى القوى الأمـ.ـنية ووسائل الإعلام في الحدث

ليلى عبداللطيف ترعب العالم بتوقعات مخيفة
عَرَبِيًّا وَدولِيًّا:
-الحزن يلفّ العالم جرّاء رحيل شخصية دينية بارزة
-رحيل أحد الوجوه الفنية بشكل مفاجئ وبنفس الطريقة التي رحل فيها الفنّان السّعودي طلال المداح والراحلة الفنانة فريال كريم على المسرح أو خلال حفل غنائي أو تصوير

-اهتزاز غريب يشهده كوكب الأرض، يرافقه مشهد وأصوات انفجارات من البراكين خلال الأشهر القادمة
-أحد رؤساء العالم يتعرّض لمحاولة اغتيال فاشلة
– سيشهد العالم غياب 3 وجوه عربية نافذة وبارزة

-تواجه بعض دول العالم الثالث عودة مفاجئة لأمراض الكوليرا والجدري وإيبولا والطاعون والسّل والجرب لعوامل عديدة أبرزها نقص المياه والتلوث

-أزمة مياه عالمية تظهر بسرعة، تؤدي لموجة جفاف خطيرة وغير مسبوقة تجتاح العديد من دول العالم
-رئيس دولة كبيرة يخضع للتحقيق والمساءلة…

-سنشهد عودة تنظيم داعش في عدة دول عربية خلال المرحلة القادمة، يرافقه المزيد من سفك الدماء، وأرى في هذه المرة أن شعوب هذه الدول بمؤازرة جيوشها ستواجه هذا التنظيم وتحمي منازلها وأرزاقها ومناطقها

-حرب مدمّرة وكوارث طبيعية تحتل نشرات الأخبار وتحمل معها رياح ثورات جارفة تؤدي لتغيير أنظمة خصوصًا في أوروبا وأفريقيا وذلك خلال 2021

-زلزال مدمّر يضرب إحدى الدول يؤدي لقطع الإنترنت والاتصالات وترددات هذا الزلزال تتجدد لتضرب عدة دول مجاورة، وذلك في عام 2021 أيضًا

-سقوط طائرة تقل عددًا من الشخصيات السياسية النافذة بفعل فاعل…

-كارثة مخيفة تضرب الهند وباكستان وأفغانستان والنيبال والضحايا بالآلاف، وتتحول تَدْرِيجِيًّا إلى نكبة عالمية
-نهاية مرعبة وغير متوقعة لرئيس جمهورية إحدى الدول، والغريب أنّ هذا الحدث سيحصل أمام أعين الناس ويحتل الشاشات ونشرات الأخبار

-موجة جديدة من الحشرات الغريبة والمؤذية تجتاح فلسطين المحتلة وبعض الدول المجاورة وَدُوَلٍ أخرى…
-انقطاع الإنترنت في معظم الدول، ما يرسم علامات استفهام كبيرة وتثير جدلًا واسعًا يطال مواقع التواصل الاجتماعي الرئيسية

-الملايين سيفقدون أرواحهم حول العالم خلال السنوات الـ5 المقبلة وذلك بسبب انتشار الأمراض والمجاعة والحروب
-بعض حضارات العالم تنهار بفعل فاعل…

وجوه مشهورة سياسية وإعلامية عربية يصيبها فيروس كورونا

توقعات أصابت:

-اللواء عباس إبراهيم في مهمة صعبة وجولة بعض الدول العربية
-الانفجارات الغامضة التي طالت بعض المنشآت العسكرية في إيران
-محاولة استهداف الرئيس سعد الحريري في البقاع

-ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في لبنان
-التدخل التركي العسكري في ليبيا، واستنفار الجيش المصري على الحدود مع ليبيا

-إطلاق مسبار الأمل الإماراتي نحو المريخ

-الإعلام والأنظار على البطريرك الراعي لموقف مهم
-انسحاب حزب الله من بعض المواقع شرق سوريا وتسليمها للنظام
-استهداف محيط السفارة الأميركية في بغداد

-استمرار ارتفاع سعر صرف الدولار
-استقالة مدير عام وزارة المالية آلان بيفاني
-اغتـ.ـيال المستشار هاشم الهاشمي في العراق

-الضـ.ـجة الإعلامية التي طالت العلامة السيد علي الأمين
-الارتفاع غير المسبوق بسعر الذّهب في الأسواق العالمي

– غضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي من كلام ميشال حايك

ليلى عبداللطيف ترعب العالم بتوقعات مخيفة
على الرغم من أنه منذ وقوع الانفجار الضخم في مرفأ بيروت ورواد مواقع التواصل الاجتماعي يتناقلون مقطعاً مصوراً لحايك، وهو يتكلم فيه عن الانفجار، إلا أنهم غاضبون من بقية توقعاته. خاصة وأن توقعه بخصوص مرفأ بيروت تحقق تماماً، فقد قال:”جمر تحت الرماد وأم المعارك في مرفأ بيروت”، الأمر الذي أثار استغراب اللبنانين ودفع بعضهم للمطالبة باستجوابه، غير مصدقين بأن الصدفة هي من جمعت توقعه والانفجار. والجدير ذكره أن انفجار مرفأ بيروت الذي توقعه حايك سابقاً وقع فعلاً في هذا الشهر، أسفر عن مقتل 160 قتيلاً، وأكثر من 6 آلاف جريح، وعشرات المفقودين، ما أثار مخاوف اللبنانيين من بقية توقعاته وجعلهم يتداولونها على نطاق واسع.


قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

ليلى عبد اللطيف تتوقع شهرين سينتهي فيهما فيروس"كورونا"

لاحكومة لبنانيَّة والأسد لن يتنحى و السيسي لن يكون رئيساً وعودة حكم القذافي

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عرافة عالمية تتنبأ بنهاية مأساوية وكوارث لا حصر لها في هذا البلد العربي عرافة عالمية تتنبأ بنهاية مأساوية وكوارث لا حصر لها في هذا البلد العربي



ارتدت "فستان ميدي" وقناعًا واقيًا بنقشة الورود

أحدث إطلالات كيت ميدلتون الأنيقة والمميّزة باللون الأزرق

لندن_العرب اليوم

GMT 01:49 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح لتنسيق البنطلون الأبيض في إطلالات خريف 2020
 العرب اليوم - نصائح لتنسيق البنطلون الأبيض في إطلالات خريف 2020

GMT 02:45 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تعرّفي على أجمل مدن الخريف للحصول على عُطلة رائعة
 العرب اليوم - تعرّفي على أجمل مدن الخريف للحصول على عُطلة رائعة

GMT 05:09 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

خطوات رئيسية في تصميم غرف أطفال بسريرن تعرّفي عليها
 العرب اليوم - خطوات رئيسية في تصميم غرف أطفال بسريرن تعرّفي عليها

GMT 20:13 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة رائعة
 العرب اليوم - الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة رائعة

GMT 02:38 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أفضل مدن أوكرانيا الساحرة واحظى بعُطلة لا مثيل لها
 العرب اليوم - تعرف على أفضل مدن أوكرانيا الساحرة واحظى بعُطلة لا مثيل لها

GMT 03:05 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

8 أفكار جديدة ومختلفة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها
 العرب اليوم - 8 أفكار جديدة ومختلفة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها

GMT 03:09 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويكشف سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
 العرب اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويكشف سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 05:18 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

شهيرة تمنع نجلاء فتحي من حضور عزاء محمود ياسين

GMT 05:09 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

جد طفلي حادثة "نهر دجلة" في العراق يكشف تفاصيل الواقعة

GMT 02:32 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يعدّ الأميركيين بأن 2021 سيكون الأفضل اقتصاديًا

GMT 02:11 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أهم أماكن الجذب السياحي في "نانت" الفرنسية

GMT 18:49 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

10 نصائح لمنع انفجار بطارية الهاتف الذكي

GMT 00:22 2020 الأحد ,11 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على فندق "القطار" واستمتع بالغوص في أعماق التاريخ

GMT 17:35 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"روس كوسموس" تكشف مهام مركبة "أريول" الفضائية المأهولة

GMT 06:03 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

هاتف ذكي عربي الصنع بمواصفات ممتازة وسعر منافس

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 14:29 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وظيفة نظام "ECO" في السيارات وعلاقته بخفض استهلاك الوقود

GMT 23:46 2020 الإثنين ,28 أيلول / سبتمبر

فورد تطلب مساعدات حكومية لتخفيف تداعيات كورونا

GMT 18:53 2019 الأربعاء ,18 أيلول / سبتمبر

اتبّع هذه النصائح أثناء تصميم ديكور غرف النوم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab