وكيل جامعة الأمير سطام يصرح أن ذكرى اليوم الوطني دعوة للعمل
آخر تحديث GMT04:39:05
 العرب اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية تعلن عن ارتفاع عدد الوفيات بفيروس كورونا في أوروبا إلى أكثر من 45 ألف وفاة وزارة الصحة الإسرائيلية تعلن عن ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 7851 والوفيات إلى 43 وزارة الصحة الفرنسية تعلن عن ارتفاع عدد حالات الإصابات الحرجة بفيروس كورونا إلى 6838 بعد أن كانت 6662 أمس وزارة الصحة المصرية تعلن تسجيل 85 إصابة جديدة بفيروس كورونا و 5 وفيات خلال الـ 24 ساعة الماضية وزارة الصحة المصرية تعلن ارتفاع عدد الوفيات بفيروس كورونا إلى 71 والإصابات إلى 1070 عدد وفيات كورونا في الولايات المتحدة يتجاوز 8 آلاف والإصابات أكثر من 300 ألف وزارة الصحة القطرية تعلن تسجيل 250 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية السلطات الإيطالية تعلن تراجع عدد الحالات التي تستدعي عناية مركزة لأول مرة إيطاليا تسجل 681 وفاة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية ليرتفع العدد الإجمالي إلى 15,362 وزارة الصحة الجزائرية تعلن ارتفاع العدد الإجمالي للإصابات بفيروس كورونا إلى 1251 والوفيات إلى 130
أخر الأخبار

وكيل جامعة الأمير سطام يصرح أن ذكرى اليوم الوطني دعوة للعمل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وكيل جامعة الأمير سطام يصرح أن ذكرى اليوم الوطني دعوة للعمل

الدكتور عبد الرحمن بن إبراهيم الخضيري
الرياض - العرب اليوم

قال وكيل جامعة الأمير سطام بن عبدالعزيز للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور عبد الرحمن بن إبراهيم الخضيري، إن اليوم الوطنيّ للمملكة العربية السعودية، في ذكراه الثامنة والثمانين
ليست مناسبة عابرة أو ذكرى ماضية، وإنما هو امتداد تاريخي لحدث مهم قامت عليه لبنات بناء الدولة السعودية الحديثة.

وأضاف في تصريح له : لقد سطر الملك عبد العزيز آل سعود - رحمه الله - ملحمة خالدة بتوحيده لهذا الكيان الفريد في وحدته، الذي تجلى في دولة أمن وعز ورخاء وازدهار، انطوت معه صفحات من الجهل والتناحر والفرقة والتخلف بكل تفاصيل ذلك العهد المظلم من تاريخ الجزيرة العربية، فقد استلهم التوحيد من عقيدته الصافية المبنيّة على توحيد الخالق جلّ وعلا، فوحد الأرض ووحد الدين ووحد الوجهة.

وأوضح أن انطلاقة الملك عبد العزيز - رحمه الله - لتوحيد البلاد كانت مبنية على الإخلاص والعزيمة، وأن بذور هذا الإخلاص وهذه العزيمة ستنبت جيلا قويًّا يتسم بهذه الصفات فيبني ويشيد، ويضرب في أرجاء المملكة فيحيل صحراءها مشاريع ومصانع ومنارات إشعاع وعلم وثقافة.

وقال: لقد أشبع أبناء الملك عبدالعزيز - الملوك البررة - هذه المفاهيم والقيم التي تعلي من شأن الوطن والعقيدة، فنشأوا رعاة أمة وحماة عقيدة، استنارت بصيرتهم بتلك المفاهيم واستشرفوا
آفاق التقدم والنهضة بما آتاهم الله من إخلاص وحكمة.

وتابع قائلا: بنظرة عابرة يدرك الرائي ما تشهده المملكة من تقدم على كل الأصعدة والاتجاهات، فها هي منارات العلم والمعرفة من جامعات وكليات ومعاهد ينافس يومها أمسها وغدها يومها، امتدت بامتداد الرقعة الفسيحة تضرب في أعماق الإنسان السعودي فتخرج للنور معدنًا نفيسًا من الطاقة البشرية التي تمتلكها المملكة العربية السعودية والعقلية التي حسن الاستثمار فيها لكونها عقلية واعية واعدة متسلحة بتوحيد الله وسلامة المعتقد وحب الوطن.

وأضاف: إننا إذ نستلهم هذه الذكرى نجدد الوعي لأبنائنا الطلاب والطالبات الذين وقفوا مع تباشير هذا العام الجديد على عتبات التعليم الجامعي، لنؤكد لهم أن تشكيل عقولهم وبناء معارفهم
ومهاراتهم، وما يتمتعون فيه من خير ونعمة وما أُتيح لهم من إمكانيات تنافس كبريات الجامعات العالمية إنما هي امتداد لهذا اليوم الوطني المجيد الذي قضى على بذور التشرذم والفرقة وأعلن توحيد الله والوجهة والغاية والإخلاص للنهضة والتقدم.

وخلص إلى القول: ليكن ذكرى هذا اليوم تجديد بيعة وطاعة لأبناء المؤسس والقائمين على أمر هذه البلاد، وطاعةً وبيعة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - ولنكن لهم خير عون على نهضة هذه البلاد كلٌّ في ميدانه وعمله باذلين وسع طاقتنا للحفاظ على مقدرات هذا الوطن والارتقاء به إلى أعلى الدرجات والمراتب.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وكيل جامعة الأمير سطام يصرح أن ذكرى اليوم الوطني دعوة للعمل وكيل جامعة الأمير سطام يصرح أن ذكرى اليوم الوطني دعوة للعمل



استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه

تقرير يرصد الظهور الأول لـ كيت موس على غلاف "فوج" بإطلالة من شانيل

لندن ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - 11 نصيحة لعطلة منزلية لا تنسى في ظل الحجر الصحي

GMT 21:49 2020 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

اكتشاف دواء يدمر فيروس كورونا خلال 48 ساعة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab