البالونات تهدد حياة الطيور البحرية
آخر تحديث GMT16:18:34
 العرب اليوم -

البالونات تهدد حياة الطيور البحرية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - البالونات تهدد حياة الطيور البحرية

الطيور البحرية
القاهرة - العرب اليوم

دراسة علمية أسترالية إلى أن البالونات تمثل المخلفات البلاستيكية الأكبر خطورة على حياة الطيور البحرية حيث يزيد احتمال تسببها في نفوق الطيور عن طريق البلع على المخلفات البلاستيكية الصلبة بـ 32 مرة.

ودرس الباحثون سبب نفوق 1733 طائرا بحريا ينتمون لـ 51 فصيلة، ووجدوا أن طائرا من بين كل ثلاثة ابتلع مخلفات بحرية.

وذكرت الدراسة التي نشرت نتائجها اليوم الجمعة مجلة "ساينتيفيك ريبورتس" أن احتمال نفوق طائر بحري ابتلع قطعة بلاستيك واحدة تبلغ 20 بالمئة، وتزيد إلى 50 بالمئة حال ابتلاع تسع قطع، وإلى 100 بالمئة لدى ابتلاع 93 قطعة.

أقرأ ايضَا:

دراسة تكشف عن طرق الطيور البحرية لعبور المحيطات بنجاح

ورغم أن البلاستيك الصلب يمثل أغلبية المواد البلاستيكية التي تبتلعها الطيور، يقل احتمال تسببه في نفوق الطيور البحرية بكثير عن المواد البلاستيكية اللينة مثل البالونات.

وقالت لوران رومان الباحثة الرئيسية في الدراسة: "البالونات أو بقاياها هي المخلفات البحرية التي يرجح أن تتسبب في نفوق (الطيور البحرية)، وقد تسببت في نفوق نحو طائر من بين كل خمسة طيور بحرية ابتلعتها".

وأُجرى الدراسة باحثون من معهد الدراسات البحرية ودراسات القطب الجنوبي في جامعة تسمانيا، ومنظمة الكومنولث للأبحاث العلمية والصناعية وهي أكبر هيئة علمية في أستراليا.

وأضافت رومان: "ابتلاع المخلفات البحرية أصبح الآن خطرا معترفا به عالميا. لكن العلاقة بين كمية أو نوع المخلفات التي تبتلعها الطيور البحرية ومعدلات النفوق ما زالت غير مفهومة".

وقد يهمك أيضًا:

رصد أسماك قرش الملاك المُهدّدة بالانقراض في إنجلترا

علماء يتوصّلون إلى أن هناك 600 كائن حي مُهدّد بالانقراض

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البالونات تهدد حياة الطيور البحرية البالونات تهدد حياة الطيور البحرية



GMT 08:31 2020 الثلاثاء ,11 شباط / فبراير

الجراد الصحراوي يهاجم دولا عربية ويسبب كوارث

GMT 10:19 2020 الجمعة ,31 كانون الثاني / يناير

حملات الكترونية ضد شيّ الكلاب حية في الصين

GMT 10:43 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

حمامة تحتمي بالنيران المشتعلة في السعودية

GMT 09:57 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

عرض أسوأ قطة في العالم للتبني مجانًا

GMT 09:12 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

حيوان يقضي على قرية كاملة ويعتدي على أهلها بوحشية

لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بإطلالات ساحرة

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 05:17 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 21:16 2016 الإثنين ,08 آب / أغسطس

فوائد حلاوة الطحينية

GMT 22:04 2013 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

"فيسبوك" يطرح تطبيق جنسي على الموقع

GMT 01:59 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

"جيب" تُطلق "رانجلر 2019" بثلاثة مستويات تجهيز

GMT 15:48 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 05:03 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

5 نصائح لإتيكيت تزيين المنزل في عيد الميلاد

GMT 03:37 2017 الأربعاء ,08 شباط / فبراير

تعذيب فتاة عراقية حتى الموت بسبب خروجها من المنزل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab