علماء يحذرون من عملية القضاء على الدبابير
آخر تحديث GMT06:35:44
 العرب اليوم -

علماء يحذرون من عملية القضاء على الدبابير

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علماء يحذرون من عملية القضاء على الدبابير

الدبابير
واشنطن - العرب اليوم

وجدت دراسة جديدة أن عملية القضاء على الدبابير تتم بسرعة كبيرة، وسيكون اختفاؤها مجرد كارثة غير متوقعة.

وتشتهر هذه الحشرات بأنها غير محبوبة، حيث تترك لدغة مؤلمة عندما نحاول إبعادها. ولكن عدم فهم دورها الحيوي في النظام البيئي والاقتصادي، هو سبب أساسي وراء كونها مكروهة، في حين أن النحل محبوب للغاية.

وأوضح معد الدراسة، الدكتور سيريان سومنر، وهو عالم بيئي في جامعة كوليدج لندن (USL)، بالقول: "من الواضح أنه لدينا علاقة عاطفية مختلفة جدا تجاه الدبابير مقارنة بالنحل. لقد عشنا في وئام مع النحل لفترة طويلة جدا. ولكن تفاعل الإنسان مع الدبور غالبا ما يكون سلبيا. وعلى الرغم من ذلك، نحن بحاجة إلى إعادة النظر بشكل فعال في الصورة السلبية للدبابير، لحماية الفوائد البيئية التي تجلبها إلى كوكبنا".

وتقول الدراسة المنشورة في مجلة علم الحشرات البيئية، والممولة من قبل مجلس أبحاث البيئة الطبيعية والمفوضية الأوروبية، إن النحل والدبابير من أهم الكائنات الحية، حيث تقوم الدبابير بتدمير الآفات والحشرات الناقلة للأمراض البشرية.

ويبدو أن نهاية هذه الحشرات "غير المحببة" قريبة بسبب التلوث والإفراط في استخدام المبيدات الحشرية والاحتباس الحراري، كما أنها حيوية بالنسبة للبيئة الريفية.

ويقول الباحثون إنه يتم بذل القليل من الجهد لفهم الدور الإيجابي للدبابير في النظام البيئي. واكتشفوا ذلك من خلال قياس عدد الأبحاث العلمية وعروض المؤتمرات الخاصة بالنحل والدبابير على مدار 37 و16 عاما على التوالي.

ومن بين 908 أوراق بحثية، 2.4% فقط (22 دراسة) عن الدبابير منذ عام 1980، مقارنة بـ 97.6% (886 دراسة) عن النحل.

وتجدر الإشارة إلى وجود 67 نوعا اجتماعيا من الدبابير، ولكن الغالبية العظمى منها، التي تشكل أكثر من 75 ألف نوع، فردية.

وتغذي الطبيعة المزعجة للدبابير الاجتماعية، الفكرة السائدة بأنها أكثر خطورة من النحل، على الرغم من أن كلا منها يصيبنا بلدغة مؤلمة مشابهة.

وتتعرض جميع الحشرات للتهديد بسب تغير المناخ وفقدان الموائل، لذلك يقول الباحثون إن الحفاظ على الوفرة والتنوع يجب أن يكون أولوية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يحذرون من عملية القضاء على الدبابير علماء يحذرون من عملية القضاء على الدبابير



أجمل إطلالات كيت ميدلتون بالفساتين "الميدي" الأحب إلى قلبها

لندن ـ العرب اليوم

GMT 08:27 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 العرب اليوم - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 07:50 2021 الأربعاء ,03 آذار/ مارس

براءة اختراع تكشف خطط آبل بشأن نظارتها الذكية

GMT 02:10 2021 الأربعاء ,03 آذار/ مارس

خمس دول عربية تعاني من انهيار قيمة عملتها

GMT 09:40 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

"وضع الكلب Dog Mode" من "تسلا" يشعل "تويتر"

GMT 09:46 2021 الأحد ,28 شباط / فبراير

"بي آند بي" تجري تعديلات على مرسيدس الفئة G

GMT 05:51 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 01:15 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة

GMT 09:07 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

مجموعة "أوبك +" تدرس تخفيف قيود إنتاج النفط

GMT 01:55 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مشاركة أول مسلمة من بنغلاديش في مسابقة ملكة جمال الكون

GMT 17:13 2016 الخميس ,23 حزيران / يونيو

نادي الهلال السعودي يعلن الاستغناء عن 6 لاعبين

GMT 14:30 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

بي ام دبليو تطلق نسخة خاصة صفراء من "M5 Competition" في أبوظبي

GMT 01:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

فوائد اللب السوري أو بذور عباد الشمس للبشرة والشعر

GMT 03:35 2018 الإثنين ,10 أيلول / سبتمبر

إليكِ موديلات بلايز شيفون بأكمام طويلة محتشمة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab