الجلسات الخارجية متعة يقبل عليها الأفراد في كل الأوقات
آخر تحديث GMT03:57:45
 العرب اليوم -

الجلسات الخارجية متعة يقبل عليها الأفراد في كل الأوقات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الجلسات الخارجية متعة يقبل عليها الأفراد في كل الأوقات

الجلسات الخارجية
القاهرة - العرب اليوم

تعتبر الجلسات الخارجية من الأفكار الأساسية التي أقبل عليها الأفراد لاسيما إذا كانت مساحة المنزل كبيرة وتسمح بتأثيث جلسة خارجية حتى وإن لم تكن المساحة كبيرة، فذلك لا يمنع من تأثيثها سواء كانت جلسة في الحديقة الأمامية للمنزل أو في شرفة المنزل، وذلك يرجع لكون هذا الفضاء مهم جدًا في خلق نوع من الراحة للعين والجسد والاستمتاع بالهواء الطلق والمتجدد في كل لحظة.

كما أن الجلسات الخارجية هي مقصد الكبار والصغار وتصبح فضاء مميزًا لاستقبال الضيوف في مختلف المناسبات لاسيما السهرات الليلية الخريفية، وذلك عن طريق إعدادها جيدًا والاعتناء بها على جميع الجوانب لجعلها جلسة راقية ومميزة ومريحة في كل الأوقات، ولا يمكن أن يتحقق ذلك إلا بتطبيق مجموعة من الخطوات واعتماد تشكيلة من القواعد التي تجعل هذه الجلسة راقية ورائعة.

ويمكن الحصول على الجلسة المميزة سواء في الحديقة أو الشرفة باستخدام مجموعة من الأفكار أولها تغطية الأرضية بسجاد عبارة عن عشب أخضر أو اعتماد الأرضية الخشبية حسب الرغبة وحسب مساحة الجلسة، إضافة إلى استخدام السقف الذي يحمي من أشعة الشمس في النهار وحتى من الزخات المطرية التي قد تتساقط فجأة، ويمكن أن يكون هذا السقف إما خشبيًا أو عبارة عن مظلة كبيرة أو حتى سقف مبني من الأسمنت المهم أن تكون الجلسة مفتوحة على الهواء الطلق، ثم لابد من اختيار الجلسة المناسبة حسب المساحة المتوفرة وحسب عدد أفراد الأسرة، فإذا كانت المساحة كبيرة فيمكن اللجوء إلى اعتماد جلسة كبيرة ذات كنبات كبيرة ومتعددة تسع لعدد من الأفراد، أما إذا كانت المساحة صغيرة فيفضل اعتماد الكراسي مع طاولة بسيطة والاكتفاء بجعل الجلسة لأفراد الأسرة فقط لا غير.

كما أن الجلسة تحتاج لمجموعة من اللمسات حتى تصبح أنيقة ومميزة منها استخدام الأصص الطينية التي يمكن دهنها بألوان مميزة تزيد من جمالية المكان وتعطيه الرقة واعتماد تشكيلة من النباتات والأزهار الملونة التي تنعش الجلسة وتزيد من جماليتها، هذا بالإضافة إلى استخدام طاولة مناسبة للجلسة واعتماد تشكيلة من الكتب والمجلات المفضلة وتخصيص مكان معين لها في الفضاء حتى تكون قريبة من الأفراد يقبلون عليها متى أرادوا ذلك ، علاوة على اعتماد آلة لتشغيل الموسيقى وذلك للاستمتاع بها في أي وقت وفي كل اللحظات، دون نسيان عنصر الإضاءة الذي يعد مهمًا وأساسيًا ويفضل أن تكون قوية لمنح المكان إشعاعًا ورونقًا مميزًا وذلك باستخدام الأباجورات الأرضية الطويلة التي تزيد من أناقة الديكور وجماليته .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجلسات الخارجية متعة يقبل عليها الأفراد في كل الأوقات الجلسات الخارجية متعة يقبل عليها الأفراد في كل الأوقات



اعتمدن موديلات أكثر رسمية للمشاوير المسائية

موديلات فساتين قصيرة لإطلالات ناعمة بأسلوب النجمات العرب

بيروت - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 20:38 2020 الخميس ,06 آب / أغسطس

شركة عالمية تكشف سعر جرعة لقاح "كورونا"

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab