دانييلا رحمة تحظى بردود فعل واسعة على المستوى النقدي والجماهيري
آخر تحديث GMT14:41:50
 العرب اليوم -

دانييلا رحمة تحظى بردود فعل واسعة على المستوى النقدي والجماهيري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دانييلا رحمة تحظى بردود فعل واسعة على المستوى النقدي والجماهيري

المُمثلة اللبنانية دانييلا رحمة
بيروت - العرب اليوم

حظيت المُمثلة اللبنانية دانييلا رحمة، بردود فعل واسعة على المستوى النقدي والجماهيري، بعد مُشاركتها في مسلسل "للموت"، الذي عرض طوال شهر رمضان، وقدمت خلاله دور "ريم" التي تعاني صراعات نفسية حادة. وأرجعت رحمة نجاح المسلسل، إلى كونه "يضم فريق عمل محترفاً، نصاً وإخراجاً وإنتاجاً، بهدف تقديم عمل مميز يبقى في ذاكرة الجمهور، كما أنه يضم أسماء ممثلين كثيرة ومتنوعة ومهنية ما أعطاه نكهة خاصة، فقد كنا فريقاً متجانساً على قلب واحد".

وأكدت أنها تحرص دوماً على تطوير نفسها وتنمية موهبتها التمثيلية، من خلال تدريب مكثّف على الأداء التمثيلي مع بوب مكرزل، ومن خلال دروس متقدمة تتابعها "أونلاين" مع خبراء أجانب، موضحة أنّ "الجمهور هو الحكم في أي عمل أقوم به، والنجاح يجعلني أفكر 100 مرة قبل أن أقدم على خطوة مقبلة ويجعلني مثابرة على تطوير نفسي". وأضافت: "أقدّر وأشكر كل من يكتب نقداً إيجابياً ويصف عملي بالناجح، لكن ذلك يُحملني مسؤولية كبيرة، فالنجاح مسؤولية ضخمة".شخصية مركبة ورأت دانييلا رحمة، أنّ شخصية "ريم" التي قدّمتها في مسلسل "للموت"، بأنه "من أصعب الأدوار التي قُمت بها وتطلب مني تركيزاً كبيراً وتفرّغاً كي لا أخرج من الحالة"، إذ تطلب منها إظهار الكثير من الإحساس القوي والمشبّع والحضور النفسي والجسدي والذهني. وأضافت: "شخصية متقلبة جداً ومركبة وهو أمر يتعب الممثل، لأنني هنا ابتكرت بمساعدة المخرج فيليب أسمر أدوات مزدوجة لكل شخصية وحركات معيّنة ولغة العيون"، مضيفة أن العمل مع فيليب أسمر "حرّرها من الخجل".

وأكدت أنها تعيش حالياً مغامرة الأداء التمثيلي والاستمتاع بها، قائلة: "لم أصل بعد إلى ما أطمح إليه، وأتذمّر دائماً وغير راضية عن نفسي لذلك أطلق عليّ فيليب أسمر لقب البومة"، موضحة أنها ما زالت تبحث عن دور جديد في كلّ تجربة تضيف لها وتُقدمها بشكلٍ مُميز للجمهور. حياة جديدة وقالت رحمة، إنّ شخصيتها الحقيقية تتلامس مع "ريم" في بعض الصفات، موضحة: "لا أشبهها في طباع كثيرة، وفي ظروفها وحالاتها النفسية المضطربة، لكن أشبهها من حيث الإصرار على شقّ طريقي وإثبات موهبتي ومهنيتي، فأنا حاربت وتعبت لبدء حياة جديدة في بلدي الأم وفي التمثيل تحديداً". وأوضحت أنّ "الجمهور لا يزال يقول عني: هذه الفتاة الصغيرة التي لا تجيد العربية جيّداً وهذه ملكة الجمال، فأنا حاربت كي أنزع فكرة النجمة والجميلة فقط، لأثبت أنني ممثلة ولست نجمة وفخر المهنة يكفيني".
ماغي بو غصن

وأكدت المُمثلة اللبنانية، أنها تحمست للمُشاركة في مسلسل "للموت"، لوجود الفنانة ماغي بو غصن، قائلة إنّ "هذه الثنائية النسائية هي أكثر ما جذبني بالنص لأنني مع تمكين المرأة ومنحها بطولات مطلقة"، نافية وجود أي منافسة أو غيرة بينهما. وأضافت: "أنا وماغي بو غصن، بيننا كيمياء ومحبة وهي تساعدني خلال التصوير، إذ إن هذا التعاون هو الثاني لنا، بعد مسلسل (أولاد آدم)"، موضحة "هذا العام اجتمعنا بثنائية مباشرة ولصيقة وجمعتنا مشاهد كثيرة ومتنوعة ونجحنا بشكل كبير، فالخطوط والعلاقات مختلفة في المسلسل الجديد".وعن جرأتها في اختيار أدوارها، قالت: "أنا مع الجرأة التي لا تخدش الحياء أو تنفّر المُشاهد. الجرأة مطلوبة، خصوصاً إذا كانت ضمن السياق الدرامي، أو ضمن القصة وأحداثها، ما قدمناه في (للموت) كان جريئاً جداً، لكنه أنيق بطرحه وصورته وطريقة تنفيذه".

وأعربت رحمة عن دهشتها من الادعاءات المُتداولة بأنّ الجرأة أسهمت في وصولها للنجومية والبطولة خلال سنوات قليلة، قائلة: "لا شك أنّ الفرصة تصنع فرقاً، والحظ يلعب دوره، لكنّه سيخدمني في عمل أو اثنين، ولن يخدمني لسنوات.. أنا أبحث دائماً عن التجدد، وأريد أن أثبت مع كل عمل أطل به أنني قادرة على التنويع في أدائي، فأنا سعيت وسأبقى أسعى لأغير جلدي في المهنة، لأرضي الناس، ولأرضي نفسي وشغفي".
لا مشاريع تركية

ونفت رحمة أي علاقة شخصية تربطها بالنجم التركي دوش (Dogus)، قائلة: "لا أعرفه بشكل شخصي، فكل القصة أنّ أغنيته مع ألينا داليفرين أعجبتني جداً، وشاركتها على صفحتي على إنستغرام، فعّلق المغني على الفيديو وأرسل لي تحية وشكرني على الملأ". كما نفت الشائعات حول تحضيراتها للمشاركة في مسلسل تركي، مؤكدة "لا كلام جدي عن دخول للدراما التركية، فهو أمر صعب بما أنني لا أجيد التركية، لكنني فوجئت بتفاعل الصحافة التركية بشكل لافت وكبير مع الموضوع".

قد يهمك ايضا:

الفنانة اللبنانية دانييلا رحمة تثير حيرة جمهورها حول خطوبتها

فيليب أسمر ينتقد الشائعات التي تلاحقه بسبب"جذور"

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دانييلا رحمة تحظى بردود فعل واسعة على المستوى النقدي والجماهيري دانييلا رحمة تحظى بردود فعل واسعة على المستوى النقدي والجماهيري



GMT 19:10 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

فساتين صيفية بكتِف واحد من صيحات الموضة لصيف 2021
 العرب اليوم - فساتين صيفية بكتِف واحد من صيحات الموضة لصيف 2021

GMT 19:22 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

تصاميم جدران منازل لهواة الديكورات الجريئة
 العرب اليوم - تصاميم جدران منازل لهواة الديكورات الجريئة

GMT 17:26 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

شركة هيونداي تكشف عن تعديلات في أيقونتها Tucson

GMT 04:00 2021 الأربعاء ,02 حزيران / يونيو

أعطال متكررة في سيارات تويوتا و طرق التعامل معها

GMT 11:02 2021 الثلاثاء ,18 أيار / مايو

كيا تستعرض سيارة "K9" الحديثة الفاخرة

GMT 10:35 2021 الأربعاء ,02 حزيران / يونيو

5 تطبيقات شائعة على "أندرويد" ينبغي حذفها على الفور

GMT 04:07 2021 الخميس ,03 حزيران / يونيو

ناسا تغزو "الكوكب الغائم" للمرة الأولى منذ 3 عقود

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 05:10 2021 الخميس ,03 حزيران / يونيو

بورش تخطط لاكتساح سوق السيارات الكهربائية

GMT 04:38 2021 الإثنين ,07 حزيران / يونيو

مزادات السودان للدولار تخفف الضغط على سعر الصرف

GMT 13:23 2021 الأربعاء ,02 حزيران / يونيو

فلكي روسي لا يستبعد وجود حياة على القمر

GMT 15:51 2021 الثلاثاء ,08 حزيران / يونيو

«أبل» تعزز الخصوصية بنظام «آي أو إس 15» الجديد

GMT 14:51 2021 الأربعاء ,02 حزيران / يونيو

سامسونغ تستعد لإطلاق حواسب Galaxy اللوحية الجديدة
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab