علاج يُجدّد خلايا الأنسولين لمرض السكري
آخر تحديث GMT05:30:16
 العرب اليوم -

علاج يُجدّد خلايا الأنسولين لمرض السكري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علاج يُجدّد خلايا الأنسولين لمرض السكري

مرض السكري
واشنطن - العرب اليوم

تتمثل إحدى الطرق الناشئة لعلاج مرض السكري في إصلاح أو استبدال خلايا الجسم التي تنتج الأنسولين بشكل طبيعي وبهذا المجال، توصل باحثون سويديون إلى تحديد جزيء يساعد على تحفيز نمو خلايا جديدة منتجة للأنسولين واكتشفوا آلية عمل القسم الجديد في البنكرياس، مما يبشر بإمكانية التوصل إلى علاجات جديدة محتملة لمرض السكري.

خلايا في البنكرياس

فبحسب ما نشره موقع New Atlas نقلًا عن Nature Chemical Biology، يحدث مرض السكري بسبب مشاكل في إفراز الأنسولين، وهو الهرمون الذي ينظم مستويات السكر في الدم ويسمح لخلايا الجسم بالوصول إليه للحصول على الطاقة وفي حالات داء السكري من النوع الأول، لا تستطيع خلايا بيتا في البنكرياس التي تنتج الأنسولين عادة ما يكفي لتلبية الطلب، بسبب تدمير الجهاز المناعي لتلك الخلايا في الغالب.

في حين يعتمد العلاج الحالي على إعطاء حقن الأنسولين، لكن فرعا ناشئا من الدراسة يركز على إيجاد طرق لتجديد إنتاج الأنسولين بواسطة خلايا بيتا. تضمنت الإنجازات البحثية السابقة إنشاء خلايا بيتا اصطناعية يمكنها تعويض النقص بسبب ضمور الخلايا الطبيعية، أو استخدام الخلايا الجذعية لزراعة خلايا بيتا جديدة.

جزيء صغير

في الدراسة الجديدة، قام باحثون في معهد كارولينسكا في السويد بفحص جزيء صغير ربما يساعد في تجديد خلايا بيتا وتم التعرف على الجزيء، المعروف باسم CID661578، في سياق جهد بحثي سابق، ولكن كيف يعمل بالضبط وإلى أي مدى ظل مجهولًا. وللإجابة على تلك التساؤلات، قام الباحثون بفحص التفاعلات الجزيئية في خلايا بيتا، واكتشفوا أنها ترتبط ببروتين يسمى MNK2 كما تبين أنه عند السماح لبروتينين آخرين بالتفاعل على مستويات أعلى، فإنه يؤدي في النهاية إلى زيادة تجديد خلايا بيتا.

نتائج مبشرة

وقام الباحثون بإجراء تجارب لتحفيز تفاعل الجزيء في أسماك الزرد وحيوانات المختبر، وتوصلوا إلى أنه يخفض مستويات السكر في الدم عند مقارنته بمجموعة تحكم، ويؤدي إلى تكوين خلايا بيتا جديدة في حين أنه عند إجراء التجارب على أعضاء البنكرياس للبشر، التي تم إعطاؤها الجزيء فإنها قامت بإنتاج المزيد من الأنسولين.

يشار إلى أن نتائج الدراسة تشير إلى هدف مُحتمل جديد لعلاج مرض السكري وأفاد القائمون عليها بأنه تم التوصل إلى طريقة ممكنة لتحفيز تكوين خلايا جديدة منتجة للأنسولين، حيث يقوم الفريق حاليا بدراسة تأثير هذا الجزء الجديد والجزيئات المماثلة في الأنسجة البشرية وتحليل البروتين المستهدف للجزيء MNK2، في أنسجة من متبرعين أصحاء ومتبرعين يعانون من المرض.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

فقدان الوزن يقلل مخاطر الإصابة بمرض السكري

حمية البحر الأبيض المتوسط تساهم في الحماية من النوع 2 من السكري

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علاج يُجدّد خلايا الأنسولين لمرض السكري علاج يُجدّد خلايا الأنسولين لمرض السكري



GMT 10:09 2022 السبت ,02 تموز / يوليو

3 وجهات للسياحة العائلية في إجازة الأضحى
 العرب اليوم - 3 وجهات للسياحة العائلية في إجازة الأضحى

GMT 10:15 2022 السبت ,02 تموز / يوليو

ديكورات مطابخ بألوان ربيع 2022
 العرب اليوم - ديكورات مطابخ بألوان ربيع 2022

GMT 18:19 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

بيروت - جاكلين عقيقي

GMT 07:32 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

مواليد الحمل أفضل أصدقاء لـ3 أبراج

GMT 10:08 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

6 مليارات صرصور تنتجها الصين تعرف على السبب

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 01:06 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

ثراء جبيل تكتب نجوميتها في "كفر دلهاب"

GMT 07:42 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

عرض"قواعد العشق الـ40" على مسرح السلام

GMT 08:57 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

آخر صورة لمارلين مونرو قبل العثور عليها ميتة

GMT 07:54 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

تعرفي على كيفية اختيار ألوان وأنواع طلاء الجدران

GMT 22:04 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

جوناثان سوريانو يكشف أسباب الإنتقال للهلال

GMT 17:32 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أحمد عز يبدأ تصوير "أهل الكهف" عقب انتهاء "اولادرزق2"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab