الصحة العالمية تُحذر من عدوى الرعاية الصحية
آخر تحديث GMT10:34:55
 العرب اليوم -

يموت أكثر من 1.7 مليون طفل من الأمراض الانتقالية

"الصحة العالمية" تُحذر من "عدوى الرعاية الصحية"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "الصحة العالمية" تُحذر من "عدوى الرعاية الصحية"

"عدوى الرعاية الصحية"
واشنطن ـ رولا عيسى

تحتفي منظمة الصحة العالمية بالأسبوع العالمي لمكافحة العدوى في الفترة بين 16 و22 أكتوبر/تشرين الأول من كل عام، بهدف التوعية بكيفية مكافحة العدوى وانتقال الفيروسات، ويجتمع خبراء مكافحة العدوى في هذا الأسبوع العالمي؛ للتوعية بدورهم الأساسي، وحماية أفراد المجتمع من الإصابة بالأمراض المعدية، بالإضافة إلى القيام بأنشطة تعليمية تزيد من دورهم وتطوره.

ويموت أكثر من 1.7 مليون طفل دون سن الخامسة نتيجة الإصابة بالأمراض الانتقالية مثل مرض الإسهال والتهابات الجهاز التنفسي الحادة، و40% من حالات أمراض الإسهال يمكن المساعدة فيها من خلال السيطرة عليها بغسل الأيدي بالماء والصابون، وخاصة بعد استخدام المرحاض وقبل تناول الطعام.

ويهدف الاحتفال بالأسبوع العالمي لمكافحة العدوى إلى التوعية بدور متخصصي مكافحة العدوى وأهميته، والتوعية بحقوق المرضى في مكافحة العدوى، وتعزيز مكافحة العدوى في المنشآت الصحية.

أقـــــــرأ أيضـــــــــا:

أمّ تُنجب طفلة بحجم قطعة الشيكولاتة الصغيرة في المملكة المتحدة

وقالت منظمة الصحة العالمية إن تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها تهدف إلى حماية أولئك الذين قد يكونون عرضة لاكتساب عدوى في المجتمع عموماً، وأثناء تلقي رعاية بسبب مشاكل صحية، على حد سواء، في العديد من المواطن.

وأضافت أن العدوى المرتبطة بالرعاية الصحية تُعتَبر من الأحداث السلبية الأكثر تواتراً والتي تهدد سلامة المرضى في جميع أنحاء العالم، فحوالي 5% إلى 15% من المرضى المقبولين في مستشفيات العناية الفائقة في البلدان المتقدمة يكتسبون عدوى مرتبطة بالرعاية الصحية في أي وقت من الأوقات، وخطر اكتساب عدوى في البلدان النامية أعلى بـ 2 إلى 20 ضعفاً.

وأوضحت المنظمة أن العدوى المتعلقة بالمنشآت الصحية من أكبر التحديات التي تواجه القطاع الصحي، إذ تشير الإحصاءات إلى أن 11% من المرضى في الدول الفقيرة ومتوسطة الدخل، الذين يخضعون لجراحة، يصابون بعدوى أثناء العملية، ففي إفريقيا يصاب بالعدوى ما يصل إلى 11% من النساء الحوامل اللاتي يخضعن لجراحة ولادة قيصرية.
وأشارت إلى عدد من الحقائق بشأن انتقال العدوى في المنشآت الصحية وهي:

- مريض واحد بين كل عشرة مرضى يلتقط العدوى في أثناء تلقيه الرعاية الصحية.
- مكافحة العدوى الفعالة تقلل من خطر انتقال العدوى بنسبة 30%.

- من حق المريض السؤال عن طرق مكافحة العدوى المتبعة في جهات الرعاية الصحية، وسؤال مقدم الرعاية عن نظافة يديه.
- انتشار العدوى المرتبط بالمنشآت الصحية يتراوح بين 12 و18%.

- 12% من العدوى الناتجة عن العمليات سببها تلوث موضع الجراحة.

- غسل اليدين بالماء والصابون يقي من اكتساب العدوى في أثناء تلقي الرعاية الصحية.

وتشمل الإرشادات إجراءات احترازية بسيطة كالتأكد من استحمام المرضى قبل الجراحة، واستخدام الفرق الجراحية أفضل الوسائل المتاحة لنظافة أيديهم، ونصح المرضى بتوقيتات تناول المضادات الحيوية للوقاية من العدوى، ومعرفة ما هي أفضل مضادات العدوى قبل الجراحة، والخيط الذي يجب استخدامه.

قد يهمك ايضا 

أحدث ظهور لفجر السعيد من على سرير المرض في إحدى مستشفيات العاصمة الفرنسية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصحة العالمية تُحذر من عدوى الرعاية الصحية الصحة العالمية تُحذر من عدوى الرعاية الصحية



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية

ميدلتون وشارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - العرب اليوم
 العرب اليوم - أكثر 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 00:01 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

"سانوفي" تزف بشرى سارة لمصابي فيروس كورونا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 06:07 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

ترامب يتراجع عن فكرة إغلاق نيويورك

GMT 01:21 2016 الجمعة ,28 تشرين الأول / أكتوبر

الأسباب الرئيسية لتأخر الدورة الشهرية

GMT 15:37 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وكالة "ناسا" تعلن هبوط المسبار "InSight" على سطح كوكب المريخ بنجاح

GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab