متظاهرون في اسطنبول يحيون الذكرى الـ13 لاغتيال صحافي من أصول أرمنية
آخر تحديث GMT10:56:19
 العرب اليوم -

في قضية أثارت الجدل حول الجهات الراعية للعملية

متظاهرون في اسطنبول يحيون الذكرى الـ13 لاغتيال صحافي من أصول أرمنية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - متظاهرون في اسطنبول يحيون الذكرى الـ13 لاغتيال صحافي من أصول أرمنية

الصحفي التركي ذي الأصول الأرمنية هرانت دينك
اسطنبول - العرب اليوم

تجمع بضع مئات في اسطنبول في مكان اغتيال الصحفي التركي ذي الأصول الأرمنية هرانت دينك قبل 13 عاما، في قضية أثارت الجدل حول الجهات الراعية للعملية.وهتف المتظاهرون: "من أجل هرانت، من أجل العدالة"، و"لم ننس ولن نسمح بتجاهل الاغتيال"، وعلقوا صورة ضخمة لدينك أمام المقر السابق لصحيفة "آغوس" التي عمل فيها.

وقال أحد المتظاهرين، إن "هرانت قتل هنا قبل 13 عاما ولم يكشفوا حقيقة ما جرى طوال هذه الفترة"، فيما علق آخر: "ثمة محاكم في هذه البلاد، ولكن لا وجود لشيء من أجل العدالة".وقتل دينك في يناير 2007 على يد قومي تركي (17 عاما)، بإطلاق رصاصتين على رأسه قرب مقر صحيفة "آغوس"، التي كان يتولى رئاسة تحريرها، وكان مناصرا قويا للمصالحة بين الأتراك والأرمن.

وأثار اغتياله فضيحة كبيرة آنذاك، نظرا لكيفية تعامل القوى الأمنية التي تبين أنها كانت على علم بالتهديدات التي تعرض لها دينك وبمؤامرة لاغتياله دون أن تتحرك.وفي الذكرى الـ13 لاغتيال دينك، نشرت "آغوس" رسائل من رجل الأعمال التركي عثمان كافالا والكاتب أحمد آلتان والسياسي الكردي صلاح الدين دميرتاش، وجميعهم مسجونون.

قد يهمك أيضا:

عام 2019 يسجل أدنى حصيلة للقتلى من الصحفيين خلال 16 عاما

جونسون يختبئ داخل ثلاجة هربًا من الصحفيين

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متظاهرون في اسطنبول يحيون الذكرى الـ13 لاغتيال صحافي من أصول أرمنية متظاهرون في اسطنبول يحيون الذكرى الـ13 لاغتيال صحافي من أصول أرمنية



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية

ميدلتون وشارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - العرب اليوم
 العرب اليوم - أكثر 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 00:01 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

"سانوفي" تزف بشرى سارة لمصابي فيروس كورونا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 06:07 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

ترامب يتراجع عن فكرة إغلاق نيويورك

GMT 01:21 2016 الجمعة ,28 تشرين الأول / أكتوبر

الأسباب الرئيسية لتأخر الدورة الشهرية

GMT 15:37 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وكالة "ناسا" تعلن هبوط المسبار "InSight" على سطح كوكب المريخ بنجاح

GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab