المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح
آخر تحديث GMT19:02:46
 العرب اليوم -

يمكن للزائر ركوب الأمواج في "مدينة الرياح"

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

المعالم في الصويرة
واشنطن - عادل سلامة

تقع مدينة الصويرة على المحيط الأطلسي، وتمتاز بطابعها المعماري وتاريخها العريق، وبنيت أسوارها في القرن الـ18، وتمتاز المدينة المغربية بالمزج بين القديم والحديث.

وتتراوح درجة الحرارة في المدينة في تشرين الأول/أكتوبر بين 16 إلى 20 درجة، ما يوفر شروط مثالية لركوب الأمواج والقوارب الشراعية في المحيط، ويطلق عليها اسم "مدينة الرياح" بسبب رياحها.

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

ويمكن للسياح زيارة مجموعة من الأماكن المتنوعة والقيام بأنشطة رائعة مثل زيارة قصر "هور الأزرق"، وهو مقر سابق للنبلاء بني في القرن الـ 19 ويقع إلى جوار بوابة مراكش وهي واحدة من بوابات المدينة الأنيقة كتحفة معمارية، بالإضافة إلى مجموعة من القلاع الموجودة في سور المدينة القديم، والمدافع التي تعود إلى القرن الـ 18.

وتوفر الصويرة مجموعة من المنتجعات السياحية التي تقع خارج أسوار المدينة القديمة مثل "سوفتيل موكادور غولف" وهو منتجع فرنسي أنيق يحتوي على نادٍ صحي وملعب تنس وملعب للغولف، ويمكن قضاء أوقات هادئة مع العائلة، أو الإقامة في فندق "رياض زهرة" في شارع أميرة للا مريم ويقع على بعد خطوات من الشاطئ، وغرفه مصممة على الطراز المغربي التقلدي ليعطي شعورًا للنزلاء بأنهم في منازلهم.

ويعتبر ميناء المدينة من أهم أماكن التنزه ومراقبة قوارب الصيد الزرقاء، والصيادين العائدين بأسماكهم الطازجة، ويمكن للسياح تناول طعام الغداء بالقرب من الميناء في "شاليه دي لا بلاج" حيث أطباق المأكولات البحرية وخصوصًا تناول السمك المشوي.

وتغطي المدينة شبكة من الشوارع المعقدة التي تتفرع منها الكثير من أسواق اللحوم والأسماك والخضروات والحبوب والملابس والتوابل، والتي يمكن قضاء الوقت فيها، وشراء مجموعة من الهدايا المغربية كالفخار الملون والسجاد.

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

وتنظم المدينة ومرافقها مجموعة من العروض الموسيقية إلى جانب فعاليات الرقص التقليدي التي تقام في مطعم فندق "رياض المدينة"، ويمكن للزائر تناول وجبة العشاء المكونة من الأطباق المغربية التقليدية كاللحم والأرز والحمص، أو الاستمتاع بموسيقى "الجاز" في الهواء الطلق في ساحة مولاي الحسن على الشاطئ مباشرة.

وتبعد تعاونية مرجانة حوالي 10 أميال عن مدينة الصويرة، وهي المكان الذي يضم العديد من المصانع الصغيرة التي تنتج الزيت من أشجار الأرغان، بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من المعروضات في أسواق المدينة وتحديدا سوق الأحد.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح



تميّزت في مناسبات عدة بفساتين بقماش الدانتيل

نصائح لتنسيق إطلالات أنيقة مُستوحاة مِن كيت ميدلتون

لندن - العرب اليوم

GMT 15:39 2020 الخميس ,06 آب / أغسطس

شهيرة تكشف الحالة الصحية لمحمود ياسين

GMT 02:28 2020 الثلاثاء ,28 تموز / يوليو

"إيكواس" تقترح خطة لحل الأزمة السياسية في مالي

GMT 07:41 2020 الأحد ,02 آب / أغسطس

ظاهرة فلكية مبهرة تضيء سماء مصر

GMT 05:50 2020 الإثنين ,03 آب / أغسطس

فحصان جديدان يكشفان كورونا في 90 دقيقة

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 18:50 2020 الخميس ,05 آذار/ مارس

تعرف علي فوائد عشبة القرض
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab