شائعة وفاة المعلم تكشف اختراق حساب وزير الخارجية اللبناني
آخر تحديث GMT17:12:50
 العرب اليوم -

"شائعة" وفاة المعلم تكشف اختراق حساب وزير الخارجية اللبناني

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "شائعة" وفاة المعلم تكشف اختراق حساب وزير الخارجية اللبناني

وزير الخارجية السوري وليد المعلم
بيروت - العرب اليوم

انتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي أخبار أفادت بوفاة وزير الخارجية السوري وليد المعلم، ليتبين لاحقا أن وراء هذا الخبر الكاذب صفحة وزير الخارجية اللبناني الجديد، ولكن دون معرفة الأخير أو إراداته.

وقال وزير الخارجية اللبناني ناصيف حتا لموقع "صوت لبنان"،  أن التغريدة المنسوبة إليه عن وفاة وزير الخارجية السوري وليد المعلم، تمت بسبب "قرصنة على حسابي في توتير، " مضيفا: "الادعاء بوفاة وليد المعلم لا علاقة لي به".

وكانت موقع "الوكالة المركزية" اللبناني هو أول من نشر خبر وفاة المعلم، قبل أن تتناقله بعض وسائل الإعلام اللبنانية والعربية.

وكان قد جاء في التغريدة المزيفة: "سفارة لبنان في سوريا تبلغت خبر وفاة وزير الخارجية والمغتربين، نائب رئيس وزراء الجمهورية العربية السورية وليد المعلم".

وتابعت التغريدة: "وزارة الخارجية السورية تؤكد وفاة الوزير وليد المعلم. مذكرة رسمية ستصدر قريباً".

وكان الرئيس السوري بشار الأسد قد عيّن المعلم وزيراً للخارجية بتاريخ 11 نوفمبر 2006، وقبل ذلك شغل منصب نائب وزير الخارجية في العام 2005، واستلم وقتها ملف العلاقات السورية اللبنانية، والتي تأزمت بعد اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، وما رافق ذلك من إنهاء لوجود الجيش السوري في لبنان الذي بدأ في العام 1976 ضمن ما كان يعرف بـ"قوات الردع العربية"، والتي تدخلت لإنهاء الحرب اللبنانية الأهلية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شائعة وفاة المعلم تكشف اختراق حساب وزير الخارجية اللبناني شائعة وفاة المعلم تكشف اختراق حساب وزير الخارجية اللبناني



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية

ميدلتون وشارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - العرب اليوم
 العرب اليوم - أكثر 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 07:04 2020 الإثنين ,30 آذار/ مارس

وفاة أول فنان عربي ب فيروس كورونا المستجد

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 02:47 2013 السبت ,02 آذار/ مارس

سعودي يمتلك أغلى أنواع الإبل

GMT 03:57 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

مسبار ناسا يستعد للاقتراب من سطح الشمس للمرة الثانية

GMT 09:44 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الفاصوليا الخضراء للعلاج القولون
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab